مدونة عبدالحكيم الأنيس


مع العلامة الشيخ نور الدين عتر (1)

د. عبدالحكيم الأنيس | Dr. Abdul Hakeem Alanees


06/06/2023 القراءات: 1069  


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وكفى، وسلام على عباده الذين اصطفى.
وبعد: فيطيبُ لي في مستهل كلمتي عن صاحب الفضيلة العلامة الجليل المحدث الشيخ نور الدين عتر أنْ أذكر بشارة سمعتها من شيخنا الشيخ محمد زهير الناصر حفظه الله، فقد قال تعليقًا على قوله صلى الله عليه وسلم: "نضر الله امرءًا سمع مقالتي فوعاها" قال: في هذا إشارة أن يكون صاحبُ هذا العلم من أصحاب (وجوه يومئذ ناضرة) بدعوة النبي صلى الله عليه وسلم.
- لي مع الشيخ نور الدين رحمه الله ذكريات كثيرة، ابتداء من شهر رمضان سنة (1420) ففي تلك الأيام زار دبي بدعوةٍ من دائرة الأوقاف والشؤون الإسلامية، فلقيته وأهدى لي رسالته المباركة: "النفحات العطرية من سيرة خير البرية".
وفي مساء الخميس (15) من رمضان ذهبتُ أنا وأخي د. قاسم علي سعد إلى أحد مساجد دبي حيث كانت للشيخ محاضرة بعد صلاة التراويح، ومع أنَّ الحضور اقتصر على ثلاثةٍ أو أربعةٍ فإنَّ الشيخ ألقى محاضرته -وكانت منقولة في الإذاعة- ولم يلتفْ إلى قلة الحضور ولم يعلق، وقد زرناه في فندق متروبليتان، ثم زرنا بصحبته صديقَه فضيلة الأستاذ إبراهيم سلقيني عميد كلية العلوم الإسلامية والعربية بدبي آنذاك.
وفي ضحى اليوم التالي -وهو يوم الجمعة- قرأتُ الرسالة المذكورة "النفحات العطرية"، ثم صليتُ الجمعة في مسجد مشفى راشد والمصلون هناك أطباء وموظفون في المستشفى المذكور، وخطيبُه الدائم الشيخ إبراهيم سلقيني، إلا أنه قدَّم الشيخَ نور الدين فخطبَ الجمعة وصلّى بنا.
وبعد الصلاة قرأتُ عليه في الفندق المذكور أول جامع الترمذي، وأول مقدمة ابن الصلاح وأجاز لنا إجازة عامة.
وفي يوم الاثنين التاسع عشر من رمضان قدَّمتُ للشيخ العدد الرابع من (مجلة الأحمدية) وكان قد صدر في ذلك اليوم، ومعه "الكتيبُ التعريفي بدار البحوث الإسلامية وإحياء التراث"، وبحثي: "حقوق الطفل في القرآن" راجيًا نظرَه فيه، وقدمتُ إليه بحثًا لتقويمه هو "الأثر العظيم للقاء الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم" للدكتور صالح رضا .
وكذلك نسخة من قصيدتي "في ذكرى بدر الكبرى" التي ألقيتُها في الاحتفال بذكرى بدر تلك الأيام.
- كنا نتعاملُ مع الشيخ كثيرًا في مجال البحث نشرًا له ورجوعًا له في التقويم والتحكيم، ومِن ذلك نشر بحثه "مناهج المحدِّثين: حدودها وغاياتها ومصادرها" في العدد الخامس من مجلة الأحمدية (1421-2000) .
- وفي سنة (1422) تُوفي خال الشيخ ووالد زوجته العلامة الشيخ عبدالله سراج الدين في حلب، وكان هو الذي صلى عليه ولقنه، وكتب عنه كتابًا نشر سنة (1423)، وقد طلبتُه من دمشق حالًا، وقرأتُه بعناية واستفدتُّ منه، وذلك يوم الأحد (30) من رجب (1423).
- وفي هذه السنة زار الشيخُ دبي مُستقدَمًا من دار البحوث للدراسات الإسلامية وإحياء التراث للتباحث معه في بعض إنتاجها العلمي، وزار الدارَ يوم الأربعاء (20) من ذي القعدة.
- ثم دُعي كذلك ضيفَ شرفٍ لمؤتمر القاضي عبدالوهاب البغدادي المالكي، فلبى الدعوة وحضر، وزرتُه في غرفته في فندق تاج بالاس يوم الخميس (18) من المحرم (1424) = (20) من مارس (2003).
- في السنة التالية صرنا ننزل إلى مدينة حلب، لاسيما أيام الصيف، ودارُنا فيها قرب داره، فكنا نراه كثيرًا في (جامع الرشيد)، وقد نصلي الجمعة في (جامع الشيط) حيث كان يخطبُ هو أو ابنه الشيخ عبدالرحيم.
ومن ذلك أننا كنا صلينا الجمعة في جامع الشيط في الحادي عشر من ذي الحجة سنة (1425)، وخطب ابن الشيخ عبدالرحيم عن اجتماع عيدين: يوم الجمعة وعيد الأضحى، وعن معنى العيد الرباني والإنساني، وبعد الصلاة سلمنا على الشيخ نور الدين فرحب بنا كثيرًا، وعرض علينا مرافقته في زيارة قبر الشيخ عبدالله سراج الدين، فوافقنا بسرور ونزلنا بسيارة أحد مرافقيه ومحبيه وهو الطبيب محمود ماردنلي، زرنا قبر الشيخ عبدالله في المدرسة الشعبانية، ثم قبر الشيخ نجيب سراج الدين في مقبرة قاضي عسكر، وقبر والده الحاج محمد العتر في مقبرة الشيخ جاكير... وعدنا.
- وفي يوم الجمعة (14) من رجب سنة (1426) = (19) من آب (أغسطس) (2005) ذهبنا وصلينا الجمعة في جامع الشيط، وخطب الشيخُ نور الدين عن فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ومواضعها، وبعد الصلاة سلَّمنا عليه فرحب كثيرًا وقال: القادم يُزار، وكان هناك الأخوان: د. محمود مصري ود. بلال صفي الدين.
- في يوم الثلاثاء (29) من جُمادى الآخرة سنة (1427) زارني أحدُ طلاب العلم من العراق وهو محمد برهان بعد العصر، وحان المغرب فخرجنا وصلينا في جامع الرشيد، وصلى كذلك د. عبدالسميع ود. عيادة الكبيسي ود. نور الدين، ودعانا د. نور الدين إلى بيته فلبينا وجلسنا عنده إلى العشاء، وأهدى إلينا رسالتين له هما: "جوامع الإسلام" و"فضل الحديث النبوي"، ثم قمنا إلى صلاة العشاء في الجامع المذكور.
للحديث صلة


نور الدين عتر.


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع