مدونة وليد موحن


العلاقات المغربية الافريقية عبر بوابة الجسر الاقتصادي اعداد ماجدة المحمدي

وليد وليد موحن | WALID MOUHAN


15/03/2022 القراءات: 941   الملف المرفق


في الحقيقة أننا نجد الدليل على أهمية روابط المغرب بإفريقيا في كل صفحة من صفحات التاريخ المغربي نجدها ايجابية ونجدها سلبية بمعنى أننا نلمح اثارها في قوة الدول وانبساطها وفي ضعفها وانحطاطها الى حد أنه يجوز للقائل أن يقول ان المغرب يعلو ويرتفع بتدعيم وترسيخ روابطه بأفريقيا ويهبط وينحدر بضمور تلك الروابط وانحلالها وضياعها .
فكلما سمعنا عبارة التجارة الصحراوية تبادلت الى ذهنناكلمة الذهب هل تتلخص العلاقات المغربية الافريقية في هذه الكلمة ؟ من مسلمات التاريخ الاقتصادي العام أن الحركة التجارية في العالم القديم من القرن 9 م فعندما بدأت اورباتستفيظ من السباةالذي لحقها بعد خضوعها لحكم الجرمان الى القرن 15 م مند بداية حركة النهضة قامت أساسا على العملة الذهبية وهي عملة كانت تضرب في الشمال الافريقي من تبر يجلب في معظمه من افريقيا عبر الصحراء وهذا مايفسر ظهور المغرب الأقصى كقوة فاعلة في الساحة الأوسطية .
الحق أن الموضوع متداول منذ قرون اذلانستطيع ان نجد كتابا يتكلم عن تاريخ المغرب الأكبر او الأقصى دون أن يذكر التجارة الصحراوية وأن يصف دورها في جعل المغرب حلقة وصل بين افريقيا الغربية ودول حوض البحر الابيض المتوسط


المغرب افريقيا


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع