مدونة دكتور محمد إبراهيم عبدالسلام البشبيشي


قلت العناية بالفقه في الدين حتى من كان في المدارس

دكتور محمد إبراهيم عبدالسلام البشبيشي | DR.MOHAMED IBRAHIM ABDELSALAM ELBASHBISHY


06/11/2022 القراءات: 49  


لقد شغل الناس إلا من شاء الله عن التفقه في الدين في أمور الدنيا الفانية الزائلة، وقل العناية بالفقه في الدين حتى من كان في المدارس، وصار كثير من الناس إنما يهمهم أن يتعلم ويتوظف ويأخذ راتبًا يقضي به حاجات الدنيا، وهذه من المصائب العظيمة، ولهذا قل العلماء وكثر الجهل، ولا شك أن قلة العلماء من أعظم الأخطار، والله عز وجل إنما خلق الثقلين ليعبد وحده لا شريك له، لم يخلقهم عبثًا ولا سدى، ولم يخلقهم ليتعلموا أمور الدنيا، ولا ليشقوا أنهارا ويغرسوا الأشجار ويعمروا الديار بالمسلح وغيره، وإنما خلقوا ليعبدوا الله وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ [الذاريات:56]، يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ [البقرة:21]، والله أرسل الرسل عليهم الصلاة والسلام لبيان هذا الأمر العظيم، لبيان هذه العبادة وهذا الحق الذي خلقوا له، وأنزل الكتب لهذا الأمر أيضًا، والرسل والكتب المنزلة من السماء كلها لأجل بيان حق الله على عباده وتفصيله وإيضاحه حتى يعرفه العباد، وحتى يعملوا به ويستحقون من الله الكرامة وحسن العاقبة والعزة في الدنيا والنجاة في الآخر


وقل العناية بالفقه في الدين


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع