مدونة باحث شرعي/محمد محمد محمود إبراهيم


لا تَطْمَعَنَّ في الخَلاص مَعَ عَدمِ الإخلاص في الطاعات

محمد محمد محمود إبراهيم | MOHAMED MOHAMED MAHMOUD IBRAHIM


18/11/2022 القراءات: 41  


لِلَّهِ دَرّ قَومٍ بادَرُوا الأَوْقاتِ ، واسْتَدْركُوا الْهَفَوات ، فالعَينُ مَشْغُولةٌ بالدَّمْع عن المحرَّماتِ ، واللسانُ مَحبوسٌ في سِجْن الصَّمْت عن الهَلَكَاتْ ، والكفُّ قد كُفَّتْ بالخوفِ عن الشهوات ، والقَدَم قد قُيِّدت بِقَيدِ المحاسبَات .

والليلُ لدَيْهِمُ يَجْأَرُونَ فيه بالأصْواتْ ، فإذا جَاءَ النهارُ قَطَعُوهُ بمُقَاطَعة اللَّذات ، فكَمِ مِن شَهْوَةٍ مَا بَلَغُوهَا حَتَّى الممات .
فتيقَّظْ لِلِحَاقِهم مِن هَذِهِ الرَّقَدات ، ولا تَطْمَعَنَّ في الخَلاص مَعَ عَدمِ الإخلاص في الطاعات ، ولا تُؤَمّلنّ النجاة وأنت مقيمٌ على الموبقات . قال الله جل وعلا : ﴿ أًمْ حَسِبَ الَّذِينَ اجْتَرَحُوا السَّيِّئَاتِ أّن نَّجْعَلَهُمْ كَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ ﴾ وقال : ﴿ أَفَنَجْعَلُ الْمُسْلِمِينَ كَالْمُجْرِمِينَ ﴾ .
اللَّهُمَّ نَوِّرْ قُلُوبَنَا بِنُورِ الإِيمَانِ وَثَبِّتْهَا عَلى قَوْلِكَ الثَّابِتْ في الحَيَاةِ الدُّنْيَا ، وفي الآخِرةِ ، واجْعَلْنَا هُدَاة مُهْتَدينَ وَتَوفَّنَا مُسْلِمينَ وَأَلْحِقْنَا بِعِبَادِكَ الصَّالِحِينَ .


لا تَطْمَعَنَّ ،في الخَلاص ،مَعَ عَدمِ الإخلاص، في الطاعات .


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع