مدونة د. عبدالناصر سعيد البركي


الذكاء الاصنطاعى و تحديات تكنولوجيا

د. عبدالناصر سعيد البركي | Abd El-Nasser al Borki


10/09/2023 القراءات: 246  


منذ اكتشاف الالكترون و بدا عصر الكهرباء و سيال الالكترونات السالبة عبر اسلاك نحاسية موقدة عصر جديد من اضاءات جديدة و اساليب متطورة فى خدمة حضارة الانسان و انتهت حضارة القوة البخارية و شكل توليد الكهرباء طاقة جديدة لها موارد ها مختلفة سواء الاحفورية او غيرها من انواع الطاقة و اختراع النت و نقطتى 0 ,1 فى الكمبيوتر شكلا قفزة نوعية فى اجهزة و الادوات و توسعت الشبكة العنكبوتية و اصبح منظومة واحدة تجوب تطبيقاتها العالم و يستخدمها مليارات من البشر باللغات مختلفة مع تنوع ثقافتهم و اديانهم و اعراقهم و اخذت تنظر بالثقافة العالمية الموحدة و دخلنا فى الرقمنة الالكترونية و عصر الفضاءات الافتراضية و هكذا تدور الايام و بدات التطبيقات و شركات الكمبيوترات فى السباق نحو التطور و مجراة الزمن فى اختراع فى خوارزمات الذكاء الالكتروني محاكاة للعقل البشرى و دخلت برامجه جميع مناحى الحياة و اختزال الزمن و انجز العمل فى سباق اقل من ثوانى و الذكاء الاصنطاعى وفر الوقت و الجهد فى تحقيق الرفاهية و السهولة و اليسر و حل معضلات و انكشف فيه السهولة فى حل معادلات و مسائل و توفير الوقت و ان تطبيقاته فى مجال البحث العلمى انجز و حقق الهدف و الغاية من التدقيق و الاستدلال و اكد وقائع و اثبت حقائق و لكن على ضمير الانسان فى ارساء قيم الاخلاق و مثل العليا و عكس داخل المستخدم فى بيان حقيقته و كشف غور اسراره من خلال تجسيده الواقع و الطموح و الابتعاد عن السيئات و نشوب صراع بين قوى الخير و الشر داخله اما الى الحق او الباطل ..ان الالة مهما زادت قوتها و كثرت عطاءها الا انها مصنوع و الصانع قادرة على فكها و حل شفراتها و ارجاعها الى ما كانت و لكن تبقى الغاية مدركة و هدف واضح ..ان تكنولوجيا العصر وسيلة سهلة لتوفير الرفاهية للانسان .


الذكاء الاصنطاعى - مظاهر العصر - قيم الانسان


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع