مدونة فرنسا يوسف غازى الشناوى


المقاييس المستخدمة في تشخيص التوحد

فرنسا يوسف غازى الشناوى | France Youssf Ghazy Elshenawy


19/08/2021 القراءات: 3306  


اضطراب طيف التوحد
Autism Spectrum Disorder (ASD)
(أ) قصور دائم في التواصل الاجتماعي والتفاعل الاجتماعي والذي يظهر في عدد من البيئات التي يتفاعل عبرها الفرد، والمعبر عنه بما يلي سواء كان ذلك القصور معبر عنه حاليا أم أشير إليه في التاريخ التطوري للفرد (الأمثلة الواردة هنا هي توضيحية وليست حصرية):
1. بقصور في التفاعل الاجتماعي - الانفعالي المتبادل و الممتد، على سبيل المثال وجود منحى اجتماعي غير عادي و فشل في إنشاء محادثات تبادلية ذهابا وإيابا - إلى نقص في القدرة على مشاركة الاهتمامات و المشاعر أو العواطف إلى الفشل في المبادرة بالتفاعل الاجتماعي أو الاستجابة للمبادرات الاجتماعية.
2. قصور في السلوكيات التواصلية غير اللفظية والمستخدمة في التفاعل الاجتماعي على سبيل المثال، الفقر في توظيف السلوكيات التواصلية اللفظية و غير اللفظية المدمجة في التفاعل الاجتماعي، إلى القصور في التواصل العيني وتوظيف لغة الجسد أو القصور في فهم و استخدام الإيماءات في التفاعل الاجتماعي، إلى النقص الكلي في القدرة على توظيف تعابير الوجه والتواصل غير اللفظي في التفاعل الإجتماعي.
3. قصور في القدرة على تطوير العلاقات الاجتماعية والمحافظة على استمراريتها و فهم معانيها على سبيل المثال الصعوبات في تكييف أنماط السلوك لتتناسب مع المواقف الاجتماعية المختلفة، إلى الصعوبات في القدرة على مشاركة اللعب التخيلي أو إقامة الصداقات، إلى غياب الاهتمام بالرفاق.
ب) أنماط سلوكية واهتمامات وأنشطة محدودة ونمطية تكرارية معبر عنها في اثنتين على الأقل مما يلي سواء كانت هذه السلوكيات معبر عنها حاليا أم أشير إليها في التاريخ التطوري للفرد الأمثلة الواردة هنا هي توضيحية وليست حصرية):
1. الحركات النمطية التكرارية في الحركات الجسدية واستخدام الأشياء واللغة أمثلة الحركات النمطية البسيطة، صف الألعاب في صفوف أو تقليب الأشياء، المصاداة، العبارات ذات المعاني الخاصة.
2. الإصرار على الرتابة والالتزام الجامد غير المرن بالروتين أو الأنماط الطقوسية أو السلوكيات اللفظية غير اللفظية أمثلة: الانزعاج والضيق الشديد للتغييرات البسيطة، صعوبات في الانتقال، أنماط تفكير جامدة، أنماط طقوسية في تحية الأخرين، الحاجة إلى سلوك نفس الطريق أو تناول نفس الطعام كل يوم.
3. اهتمامات محدودة ثابتة بصورة عالية والتي تبدو غير عادية من حيث مستوى شدتها أو نوعية تركيزها أمثلة: التعلق الزائد القوي أو الانشغال الزائد القوي بأشياء غير عادية، اهتمامات ضيقة ومحدودة.
4. فرط أو انخفاض في الاستجابة للمدخلات الحسية أو اهتمامات غير عادية لجوانب البيئة الحسية الستة عدم الاكتراث الواضح للألم أو درجة الحرارة، استجابات متعاكسة لأصوات محددة أو أقمشة محددة المبالغة في شم أو لمس الأشياء، الافتتان البصري بالأضواء أو الحركات.
ج) وجوب ظهور الأعراض في مرحلة النمو المبكرة (والممتد حتى 8 سنوات). إلا أن الأعراض قد لا استون مكتملة الظهور حتى تتجاوز المطالب الاجتماعية مستوى القدرات، أو قد تكون محتجبة بفعل استراتيجيات التعلم في مراحل العمر المتأخرة.
د) ضرورة أن تسبب الأعراض اعتلالا ذو دلالة واضحة في قدرة الفرد على التفاعل الاجتماعي، و أداء الوظيفي، أو أية جوانب هامة أخرى من جوانب أداء الفرد الوظيفي.
ه) إن الاضطرابات التي تحدث لدى الفرد بفعل هذه الأعراض لا يمكن أن تفسر نتيجة وجود الإعاقة التالية أو التأخر النمائي العام .إن الإعاقة العقلية واضطراب طيف التوحد كثيرا ما تتصاحب مع بعضها البعض؛ وحتى يشخص الفرد باضطراب طيف التوحد والإعاقة العقلية فلابد أن يكون التواصل اجتماعي أدنى من المتوقع وفقا لمستوى الفرد النمائي.
المستوى الثاني: محكات التحديد:
محكات التحديد الخاصة باضطراب طيف التوحد كما وردت في الطبعة الخامسة للدليل الإحصائي و التشخيصي للمشخصين، حدد:
1. وجود أو عدم وجود اضطرابات عقلية مرافقة الاضطراب طيف التوحد.
2. وجود أو عدم وجود اضطرابات لغوية مرافقة لاضطراب طيف التوحد.
3. الترابط مع حالة طبية أو جينية أو عوامل بيئية معروفة يرجى ترميز أو تحديد الحالات الطبية أو السلبية المترابطة.
4. مصاحبة الاضطراب لأية اضطرابات عصبية ــــــ نمائية، أو عقلية، أو سلوكية يرجى تحديد أو ترميز تلك، الاضطرابات.
5. مصاحبة الاضطراب للكتاتونيا.
المستوى الثالث: محكات تحديد مستوى الشدة:
محكات تحديد مستوى الشدة الخاصة باضطراب طيف التوحد كما وردت في الطبعة الخامسة للدليل الإحصائي والتشخيصي.
اختبار کارز CARS
من اعداد ايريك شلوبر وهو يتكون من 15 مجال، مع كل من هذه المجالات هناك اربعة احتمالات لاستجابات الاطفال يتم الاختيار منها المناسب لاستجابة الطفل الفعلية. وهذه المجالات منها يقيس النمو مثل التقليد - الادراك... الخ، ومنها ما يقيس المحاور السلوكية مثل الارتباط الوجداني الاجتماعي - اللعب - الاستجابات الحسية... الخ.


المقاييس المستخدمة في تشخيص التوحد


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع



السلام عليكم....تلك المحكات التشخيصية لطيف التوحد من خلال الدليل التشخيصي...مشكورة وموفقة