مدونة أ.د. علاء هاشم يونس الطائي


فساد النباتات الطبية Corruption of medicinal plants

أ.د. علاء هاشم يونس الطائي | Prof-Dr-Alaa Hashim Younis Altaee


12/07/2020 القراءات: 854  


تفسد النباتات الطبية وتفقد الكثير من مزاياها وفوائدها العلاجية، أثناء عملية التخزين والعرض ، وترجع أسباب هذا إلى عوامل كثيرة مختلفة أذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:
أولاً : عوامل طبيعية Natural Factors :-
أثناء عملية التخزين والعرض تعمل الأنزيمات على حل المكونات الفعالة والمفيدة في النباتات الطبية وبالتالي تفقد النباتات بعضاً من قيمتها العلاجية ويتوقف عمل الأنزيمات ونشاطها على وجود الرطوبة في خلايا النبات ، لذلك يجب التخلص من الرطوبة تماماً أثناء عملية التخزين والعرض لوقف مفعول الأنزيمات وتصل الرطوبة إلى النباتات الطبية أثناء التخزين ، أما عن طريق امتصاصها من الجو وخصوصاً إذا كانت النباتات محبة للماء Hygroscopic أو نتيجة لعدم كفاءة عملية التجفيف Drying أو سوء التخزين والمخزن بشكل عام .
وبالإضافة إلى نشاط الأنزيمات في وجود الرطوبة فإن الكائنات الحية الدقيقة تجد أيضاً مجالاً لنموها في وجود الرطوبة ، مما يؤدي إلى الفساد الكلي أو الجزئي للنباتات الطبية .
1- درجة الحرارة Temperature:
يؤثر الارتفاع في درجات الحرارة إلى درجات معينة أثناء عملية التخزين على نشاط الأنزيمات وزيادة التفاعلات الكيميائية ونمو الكائنات الحية الدقيقة ، كما أن الحرارة تؤثر على النباتات الخيمية الحاوية على زيوت طيارة مثل أزهار البابونج Chamomile ، وثمار نباتات الخيمية مثل اليانسون Anise والكراوية Caraway والملاحظ أن مثل هذه النباتات كثيراً ما تخزن بأكياس مكشوفة وعلى الرصيف العام أمام محلات العطارة وغيرها مما يعرضها للحرارة والرطوبة والهواء الجاف أو البارد مؤدياً إلى فقدان فاعليتها كلياً أو جزئياً، لذا أنصح كل ما من يريد أن يشتري أي من هذه النباتات الطبية أن يبحث عن النوع المعبأ بأكياس وجرعات صغيرة ليضمن بذلك عدم فقدان المواد الطبية الفعالة في النباتات وأن ينتبه إلى تاريخ الصنع، التعبئة، وتاريخ الانتهاء ، وأن يتأكد من الجهة الصانعة أو المعبئة لمثل هذه المواد الطبية .
2- الأوكسجين Oxygen :
يؤثر الأوكسجين الموجود في الجو على أكسدة بعض مكونات النباتات الطبية أثناء عملية التخزين وخصوصاً النباتات المحتوية على زيوت طيارة مثل زيت الليمون أو الزيوت الثابتة مثل زيت الزيتون الذي يتزنخ بتعرضه للجو، وبالتالي تتغير الخواص الطبيعية والكيميائية لهذه النباتات مما يقلل من قيمتها الطبية ثم قيمتها التجارية..... ولهذا يتم تخزين كثير من الزيوت أو العقاقير المحتوية عليها بمعزل عن الهواء أو في وجود غاز خامل مثل غاز النيتروجين.
2- الضوء Light:
يؤثر وجود الضوء أثناء عملية التخزين على كثير من النباتات الطبية فيغير من لونها الطبيعي أو اللون الناتج بعد عملية التجفيف وتغيير اللون يقلل من القيمة التجارية للنبات. حتى ولو أن هذا التغيير لم يؤثر على المكونات الفعالة به، ومن النباتات التي يتأثر لونها نبات الورد Rose والكركديه Karkada، وبعض النباتات الورقية مثل السكران Henbane والبلادونا Belladonna والداتورا Datura ..
وقد يكون تغيير اللون ناتجاً عن تغيير في المكونات الفعالة نفسها كما في حالة الشيح البلدي Wormseed إذ تتغير مادة السانتونين Santonin الصفراء إلى اللون البرتقالي ثم الأسود.
لذلك يجب مراعاة تخزين هذه النباتات الطبية بعيداً عن الضوء أو في أماكن مظلمة ويقلل من هذه الإصابة بالفطريات أو البكتريا أو الحشرات أثناء عملية التخزين ، ويقلل من هذه الإصابة التخزين عند درجة حرارة منخفضة ونسبة رطوبة في حدود 5-10 % من وزن النباتات الجاف.
هذا ويجب أن نضع في الاعتبار ما تسببه الإصابة بالحشرات من فتك بالنباتات حتى تلك التي تعبأ في عبوات محكمة الإغلاق أو أجزاء منها ملتصقة بالعقار، وعادة ما تكون الإصابة بهذه الحشرات أثناء المعاملات التي تتم في المناشر أو المخازن بأرض الحقل، فإذا لم تتخذ الترتيبات اللازمة للتخلص من هذه البويضات فإنها تفقس داخل إناء التخزين وتخرج منها الحشرة التي تقضي على العقار المخزون
وإذا كان التخزين في المخزن مباشرة أي بدون أواني أو صفائح مقفلة فقد تنتقل الحشرات بسهولة إلى باقي أنواع العقاقير الأخرى الموجودة في المخزن وتقضي عليها. لهذا يجب عمل اللازم نحو القضاء على هذه الحشرات في أطوار نموها المختلفة وعادة تجري عملية التبخير للمخازن مرة أو أكثر على فترات متقاربة بمواد كيميائية بشرط ألا تترك هذه المواد أي أثار سامة على العقاقير المخزونة .
ومن الكيماويات المستعملة في أغراض التبخير رابع كلوريد الكربون Carbon Tetrachloride والكلوروفورم Chloroform وثاني كبريتوز الكربون Carbon disulphide والباراتون Barathon. .
مع الأسف نرى أن محلات العطارة وبيع النباتات الطبية بحاجة إلى إعادة تنظيم وترتيب ، فهي تكاد تكون من أقل المحلات نظافة وترتيباً ويكفي النظر إلى أرضية وأسقف وديكور هذه المحلات لنأخذ فكرة عن المصداقية في العمل ، في هذا العصر من التقدم والعلم والتكنولوجيا والنظافة.
لذا أقترح على من يهمه الأمر متابعة ومراقبة هذه المحلات وأصحابها كأن يفرض عليهم:-
1- ارتداء هندام نظيف موحد والاهتمام بالصحة والمنظر العام .
2- الاهتمام بالديكور سواء من الداخل أو الخارج بشرط مراعاة شروط وزارة الصحة.
3- عدم خزن وعرض النباتات الطبية في أكياس وبراميل كرتونية وخصوصاً على الرصيف.
4- كما يجب تنمية مهارات العاملين بإشراف الجهات العلمية المختصة ) وزارة الصحة - وزارة الزراعة- كلية الزراعة ( .
5-يجب مقاومة الحشرات والحيوانات القارضة مثل الفئران وغيرها. بالإضافة إلى ما تسببه من خسائر بإفرازاتها وبقاياها المختلطة بالعقار. وقد تكون ظاهرة بالعين المجردة.
وتكتشف أثناء الاختبارات المجهرية أو الكيماوية التي تجري عند تقييم العقار ويؤدي وجود هذه المواد الغريبة إلى رفض المستهلك أو المستورد لصفقة العقار.


فساد النباتات الطبية - Corruption of medicinal plants


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع