التوثيق و الأرشيف علوم المكتبات


القراءة ، تعريفها، انواعها

بلخير عبدالباسط | belkheir abdelbasset


22/12/2019 القراءات: 15073   الملف المرفق


تعريف القراءة:
1ـ يمكننا أن نعرف القراءة بأنها ترجمة لمجموعة من الرموز ذات العلاقة فيما بينها والمرتبطة بدلالات معلوماتية معينة , وهي عملية اتصال تتطلب سلسلة من المهارات .
2 ـ وتعرف القراءة أيضا بأنها عملية تفكير معقدة، تشمل تفسير الرموز المكتوبة (الكلمات والتراكيب)، وربطها بالمعاني، ثم تفسير تلك المعاني وفقاً لخبرات القارئ الشخصية.
أنواع القراءة

تقسم القراءة عامة إلى عدة أنواع لاعتبارات مختلفة منها :
أولا : أنواع القراءة من حيث طبيعة الأداء .
ثانيا : أنواع القراءة من حيث الغرض .
أولا : أنواع القراءة من حيث طبيعة الأداء
1 ـ القراءة الصامتة : لو تأملنا الأسلوب الذي نستخدمه في القراءة خارج المدرسة أو بعد الانتهاء من مراحل التعليم كلها أو بعضها لوجدنا أن معظم قراءاتنا صامتة . و في هذا النوع من القراءة يدرك القارئ الحروف و الكلمات المطبوعة أمامه و يفهه دون أن يجهر بنطقها . و على هذا النحو يقرأ التلميذ الموضوع في صمت ثم يعود للتفكير فيه ليتبين مدى ما فهمه منه
و الأساس النفسي لهذه الطريقة هو الربط بين الكلمات باعتبارها رموزا مرئية . أي أن القراءة الصامتة مما يستبعد عنصر التصويت استبعادا تاما
ـ أهداف تدريس القراءة الصامتة و مزاياها :
بينت البحوث التربوية و النفسية أن القراءة الصامتة تحقق الأغراض التالية
أ ـ زيادة سرعة المتعلم في القراءة مع إدراكه للمعاني المقروءة. و قد ظهر من خلال تطبيق اختبارات القراءة على التلاميذ أنهم عندما يجيبون عنها في صمت يستغرقون وقتا أقصر مما لو أجابوا عنها جهرا , و أن القراءة الصامتة لا تعرقل الفهم .
ب ـ العناية البالغة بالمعنى و اعتبار عنصر النطق مشتتا يعوق سرعة التركيز عن المعنى و الالتفات إلى الخبرات الفنية التي تتاح للقراءة الصامتة .
ج ـ إنها أسلوب القراءة الطبيعية التي يمارسها الإنسان في مواقف الحياة المختلفة يوميا . و لهذا يجب التدريب عليها يوميا منذ الصغر.
د ـ زيادة قدرة التلميذ على القراءة و الفهم في درس القراءة و غيرها من المواد و هي تساعده على تحليل ما يقرأ و التمعن فيه , و تنمي فيه الرغبة لحل المشكلات . و القراءة الصامتة من أهم الوسائل التي تحقق للقارئ كثيرا من الأهداف لأنها تيسر له إشباع حاجاته و تنمية ميوله و تزوده بالحقائق و المعارف و الخبرات الضرورية في حياته .
هـ ـ زيادة حصيلة القارئ اللغوية و الفكرية ,لأن القراءة الصامتة تتيح للقارئ تأمل العبارات و التراكيب و عقد المقارنات بينها , و التفكير فيها مما ينمي ثروته اللغوية , كما أنها تيسر له الهدوء الذي يمكنه من تعمق الأفكار و دراسة العلاقات بينها .
و ـ إنها تشغل تلاميذ الفصل جميعا و تعودهم على الاعتماد على النفس في الفهم, كما تعودهم على حب الإطلاع و فيها مراعاة الفروق الفردية بينهم , إذ يستطيع كل فرد أن يقرأ وفق المعدل الذي يناسبه .
ـ عيوبها : و للقراءة الصامتة عيوب أذكر منها ما يلي
أ- صعوبة تصحيح الأخطاء .
ب ـ الأخطاء غير مناسبة للطلاب الضعاف .
ج - صعوبة التأكد من حدوث القراءة .
2 ـ القراءة الجهرية : بالرغم من الأهمية الكبرى المعطاة للقراءة الصامتة و أهميتها في عالم اليوم إلا أن الصغار يحتاجون أيضا للقراءة الجهرية . فهم يستفيدون تربويا من قراءة الشعر و النثر و المسرحيات بصوت عال , كما أن القراءة الجهرية تؤدي إلى تذوقهم لموسيقى النص الأدبي و تحسن نطقهم و تعبيرهم .
فالقراءة الجهرية هي التي ينطق القارئ خلالها بالمقروء بصوت مسموع مع مراعاة ضبط المقروء وفهم معناه .
ـ أهداف تدريس القراءة الجهرية :
أ ـ القراءة الجهرية تيسر للمعلم الكشف عن أخطاء التلاميذ في النطق .
ب ـ هي وسيلة المعلم أيضا في اختبار قياس الطلاقة و الدقة في النطق و الإلقاء و هذه مهارات مطلوبة في مهن كثيرة كالمحاماة و التدريس و الوعظ و الخطابة و غيرها .
ج ـ تساعد التلميذ في الربط بين الألفاظ المسموعة في الحياة اليومية و الرموز المكتوبة .
د ـ في القراءة الجهرية استخدام لحاستي السمع و البصر مما يزيد من استمتاع التلاميذ بها , و خاصة إذا كانت المادة المقروءة شعرا أو نثرا أو قصة أو حوارا عميقا
ثانيا : أنواع القراءة من حيث الغرض :

1 ـ القراءة السريعة العاجلة : وهي القراءة التي يقصد منها القارئ البحث عن شيء بشكل عاجل ، وتهم الباحثين كقراءة فهارس الكتب ، وقوائم الأسماء … وتفيد في البحث عن المصطلحات ، واستعراض المادة ومراجعتها ، والكشف عن معاني المفردات من المعاجم وللتدريب عليها يكلف المعلم تلاميذه بالبحث عن الموضوع المطلوب من خلال الفهرس أو البحث عن كلمة .
2 ـ قراءة لتكوين فكرة عامة : عن موضوع متسع وهي أكثر دقة من القراءة السريعة.
وتستعمل في مثل قراءة التقارير ، واستيعاب الحقائق ، وتفيد في الاستذكار ، واستخلاص الأفكار ، وكتابة الملاحظات .
وللتدريب عليها : يكلف المعلم تلاميذه بتلخيص ما يقرؤون في المكتبة المدرسية أو الفصلية …
3 ـ القراءة التحصيلية : ويقصد بها الفهم والإلمام ، ويشترط في هذه القراءة التريث والتأني لفهم ما يقرأ إجمالا وتفصيلا . وتستعمل في استذكار الدروس لتثبيت المعلومات والحقائق


القراءة


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع