مدونة بكاري مختار


تاريخ الجزائر أعظم من أن يوضع في الرفوف و بين الجدران

د/ بكاري مختار | Dr. BEKKARI mokhtar


23/09/2022 القراءات: 97  



_ بعد القرن 17 العهد الذهبي للبحرية الجزائرية عصر السيطرة في البحار عصر الجهاد البحري ... أين فرض حكام الجزائر هيبة الدولة من خلال الأسطول البحري الذي كانوا يملكونه، فقد كان الأسطول الأكثر أهميةً ورهبةً في دول حوض البحر المتوسطة كاملةً، لا سيما أنه كبّد أوروبا العديد من الخسائر.و قام بحماية الإسلام و المسلمين من الغزوات الصليبية .
_ كانت الدول الأوروبية تدفع ضرائب للجزائر لحماية سفنها العابرة للمتوسط ، وأورد المؤرخ الفرنسي ليون فالبير قائمة بالمبالغ التي كانت تدفعها دول أوروبا إلى الجزائر لحماية سفنها في البحر المتوسط على النحو التالي:
– مملكة الصقليتين: تدفع مبلغ 44 ألف بياستير سنويا منها 24 ألفًا نقدًا والباقي في شكل بضائع.
– مملكة توسكانيا الإيطالية: تدفع 23 ألف باستير كلما جددت قنصلها بالجزائر.
– مملكة سردينيا الإيطالية: تدفع مبلغًا كبيرًا من المال كلما جددت قنصلها بالجزائر.
– البرتغال: تدفع مبلغ 44 ألف بياستير سنويًّا.
– إسبانيا: تدفع مبالغ مالية كلما جددت قنصلها.
– النمسا: تدفع هدايا دورية مباشرة وعن طريق الدولة العثمانية.
– إنجلترا: تدفع 600 جنيه إسترليني كلما جددت قنصلها.
– هولندا: تدفع 600 جنيه إسترليني.
– أمريكا : تدفع 600 جنيه إسترليني، ثم ارتفعت إلى 62 ألف دولار.
– مملكتا هانوفر وبريم الألمانيتان: تدفعان مبالغ مالية كبيرة كلما جددت قنصلها.
– السويد والدانمارك: تدفعان مبالغ مالية كبيرة سنوية في شكل مواد حربية قيمتها 400 باستير.
_ فرنسا : تدفع 60 ألف فرنك سنويا.
_ في عام 1618 هاجمت البحريتان الإنجليزية والهولندية الجزائر العاصمة بوحشية لكن تم هزيمتهم وتدمير نصف اسطولهم ودحرهم وقد كانت هناك عدة معارك بحرية بين الجزائر وإسبانيا طوال القرنين 17 و18م و كي لعادة كانوا يتلقون الهزيمة ... و رغم هناك الكثير من التحالفات ضد الجزائر لإسقاطها و لكن بقيت الجزائر الاقوى .


تاريخ الجزائر ، الدول الأوروبية


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع