مدونة داليا محمد شافع


دور الأنشطة الطلابية في تعزيز الأمن الفكري:

داليا محمد شافع | Dalia mohamed shafee


20/04/2020 القراءات: 1758  


أصبح الأمن الفكري هاجسا قوميا ومطلبا وطنيا ,ورؤية إستراتيجية تستنفر جميع أفراد المجتمع أقصى جهودها وطاقاتها لتحصيلها , و المؤسسات التعليمية والتربوية تأتى في مقدمة المؤسسات المجتمعية المنوط بها تحقيق الأمن الفكري, وذلك لعظم مسئولياتها ودورها الاستراتيجي القائم على إعداد المواطن الصالح , والعناية بعقله وتعزيز سلوكه وحمايته من التطرف والغلو.
ويشكل الأمن الفكري الجذر الصلب والقوة الحقيقية التي تقف أمام كل مخطط أو عمل يراد به إخلال الاطمئنان والهدوء لدي الناس والاهتمام بهذا الجانب هو اهتمام بجميع جوانب الأمن الأخرى حيث أن الأمن الفكري يعد بمثابة الرأس من الجسد.
لذلك تؤدي الأنشطة الطلابية دورا مهما في إكساب الطلاب قيم ايجابية لازمة لإعدادهم إعداد يمكنهم من الحفاظ علي أمن وسلامة المجتمع والمشاركة في تقدمه , لأنه من خلال المشاركة في الأنشطة يكتسب الطالب بعض القيم التي يصعب اكتسابها داخل قاعات الدراسة مثل قيم التعاون , الانتماء, التضحية, حب العمل الجماعي, تحمل المسئولية, إتقان العمل, التواضع والإيثار واحترام الأخر واحترام الوقت وغيرها من القيم التي تحقق النمو السليم لشخصية الطالب, وإذا تحقق للطالب بناء شخصيته معرفيا ومهاريا وقيميا يصل لمرحلة الأمن الفكري وهي أن يكون لديه سلامة إدراك وفكر وتصورات ومعتقدات بعيدا عن القلق والتطرف والانحلال.


الأمن الفكري الأنشطة الطلابية الطلاب الجامعي


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع