عبدالرحمن علي محمدأحمد النجار


المشكلات التي يواجهها الطلبة في مقرر مشروع التخرج في برنامج التربية

عبدالرحمن علي محمد أحمدالنجار | ABDELRHMAN ALY MOHAMED AHMED ELNAGGAR


20/11/2023 القراءات: 24  


من أبرز وظائف الجامعة الحديثة إعداد الطاقة البشرية المدربة التي يحتاجها المجتمع الحديث للإسهام في تسيير أعماله ، وإنجاز مشاريعه . وتقوم الجامعة بهذه المهمة النبيلة من خلال خططها الدراسية في المجالات المختلفة من آداب وعلوم وطب وهندسة وحاسوب وغير ذلك . وتختلف الخطط الدراسية في بنيتها ، فبعض الجامعات تبني خطتها الدراسية على المقررات التخصصية البحتة ، وبعض الجامعات تُطعِّم خططها الدراسية بمقررات ثقافية عامة تسمى "متطلبات الجامعة" ، ومقررات تخصصية عامة تسمى "متطلبات الكلية" ، ومقررات تخصصية صرفة تسمى "متطلبات القسم" . والمقررات في الخطة لها مستويات علمية يطرح بعضها في مستوى السنة الأولى، وبعضها في مستوى السنة الثانية ، وهكذا دواليك . كما يخصص للمقررات أوزان بالساعة المعتمدة أو بالوحدة حسب أهميتها في الخطة . وتتضمن بعض الخطط مقررات اختيارية Elective Courses بحيث يُعطى الطالب هامشاً من الحرية في اختيار المقرر الذي يرغب في دراسته .
وهكذا فإن المقرر الدراسي مكوِّن من مكونات الخطة الدراسية التي يمنح الطالب بعد اتمام متطلباتها بنجاح الدرجة العلمية . ويوجد أيضاً للمقرر الدراسي متطلبات (شروط) للنجاح فيه ، ولكن هذه المتطلبات تختلف من مقرر إلى آخر بسبب طبيعة المقرر وحاجاته ورؤية أستاذ المادة العلمية ، ويمكن حصر متطلبات المقرر في الجوانب الآتية أو بعضها وهي :
1. تقديم الامتحانات نصف الفصلية والنهائية .
2. إعداد تقرير أو بحث .
3. تقديم تلخيص أو تعليق على قراءات معينة مرتبطة بالمقرر .
4. إعداد الوظائف البيتية أو التعيينات .
5. القيام بإجراء التجربة أو التطبيق المطلوب إذا كان المقرر ذا طابع تجريبي أو تطبيقي .
ويوجد فرق بين المقرر المطروح في الجامعة الانتظامية من ناحية والجامعة المفتوحة وجامعة التعليم عن بعد (غير الانتظامية) من ناحية أخرى . ففي الجامعة الانتظامية ، يكون للأستاذ الجامعي الذي يدرس المقرر حرية أكبر في اختيار الكتاب الذي يدرسه ، وفي تحديد متطلباته ، ولكن في الجامعة المفتوحة والتعليم عن بعد ، فإن كتب المقررات تعد في معظم الحالات حسب مواصفات تربوية تتناول الأهداف السلوكية ، والمحتوى ، والأنشطة ، والتقويم لكل وحدة دراسية من وحدات الكتاب علاوة على أن إعداد الكتاب يكون بوساطة لجنة أو فريق مختص يضم خبيراً فنياً لتحديد الوسيط التعليمي الذي يمكن أن يحتاجه الكتاب . وتكتب المادة العلمية للكتاب بلغة سهلة واضحة حتى يكون بإمكان الطالب استيعابها وفهمها دون حاجة إلى مراجعة المشرف الأكاديمي الذي يشرف على المقـرر . ويخضع كتاب المقرر ووسائطه التعليمية المساندة إلى التحكيم والمراجعة الفاحصة قبل إجازته للتعليم .
ويجدر بالتنويه أن معنى كلمة "مقرر" أكثر شمولاً من كلمة "كتاب" إذ أن المقرر يشمل الكتاب ووسائط تعليمية داعمة ومتطلبات المقرر من قراءات إضافية أو تعيينات أو امتحانات أو محاضرات أو غير ذلك .
هذا وطرأ على المقرر تطورات في شكله (Format) وآلية إيصاله إلى الطلاب Delivery System ، وذلك بفضل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ، فأصبح من الممكن وضع المقرر على قرص مضغوط Compact Disk أو تحميله على الخط المباشر Online ، الأمر الذي يمكن الطالب من استخدامه في أي وقت أو أي مكان ، فضلاً عن أن المقررات الإلكترونية ذات الوسائط المتعددة Multimedia بما تحتويه من صوت وصورة وحركة أكثر جاذبية وإثارة للطالب من المقررات الورقية المطبوعة من وجهة نظر الباحث .
وللمقرر الدراسي عمر افتراضي – إذا جاز التعبير – مثله مثل أي أداة ، فهو يحتاج بعد تدريسه لفترة معينة إلى المراجعة الفاحصة لتحديث مادته أو حذفها أو تعديلها أو تنقيحها ، وكذلك الأمر بالنسبة لوسائطه وآلية إيصاله ومتطلباته ، كما أن المقرر لا تظهر نقاط ضعفه وعيوبه إلا بعد تطبيقه لفترة من الزمن . لذلك ، فإن دراسة المقرر – أي مقرر – لغرض البحث العلمي ضرورة مهنية وأخلاقية ووطنية للدور الذي يؤديه في تشكيل الطالب وتكوينه . وانطلاقاً من هذه القناعة ، ارتأيت أن أدرس المشكلات التي يواجهها الطلبة في مقرر مشروع التخرج (5499) في برنامج التربية في جامعة القدس المفتوحة ، وهو من المقررات الرئيسة في الخطط الدراسية لبرنامج التربية وذلك بهدف تطوير المقرر ، وبالتالي تحسين نوعية الخريج وتحسين أدائه المهني عند التحاقه بوظيفته أو مجال عمله .


المشكلات الطلابية


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع