مدونة ميادة نجيب محمد المقطري


طريقة الاتصال في تدريس العربية كلسان أجنبي لغير الناطقين بها

ميادة نجيب المقطري | Mayada Nageeb Al-Maktary


11/11/2023 القراءات: 222  


طريقة الاتصال لتعليم اللسان العربي لغير الناطقين بها هي نهج تعليمي يركز على تطوير مهارات التواصل العامة في اللسان العربي، مثل المحادثة والاستماع والقراءة والكتابة. فهذه الطريقة ليست مرتبطة بمؤسس محدد. إنها تمثل نهجًا شائعًا في مجال تعليم اللغات بشكل عام وتستخدم لتعليم العديد من الألسن، بما في ذلك اللسان العربي.  
 
تهدف هذه الطريقة إلى تمكين الطلاب من استخدام اللسان العربي بنجاح في مجموعة متنوعة من المواقف اليومية والاحتراك في الحوارات الحقيقية.  في طريقة الاتصال، يتم تعليم اللسان العربي من خلال مواقف وموضوعات واقعية تعكس استخدام اللسان في الحياة اليومية. يتعلم الطلاب العبارات والمفردات الشائعة والقواعد الأساسية عن طريق الممارسة الفعلية والمحاكاة للمواقف الحقيقية. يتم تشجيع الطلاب على التواصل باللسان العربي من خلال الأنشطة العملية مثل الأدوار والمحادثات الجماعية والتمارين العملية.
 
تعتبر طريقة الاتصال فعالة في تعليم اللسان العربي لغير الناطقين بها، حيث تركز على تطوير المهارات العملية والتواصل الفعال.   تمكن الطلاب من التفاعل مع اللسان العربي في سياقات حقيقية وتعزز ثقتهم في استخدام اللسان. كما تعزز هذه الطريقة أيضًا فهم الثقافة العربية والتعايش معها من خلال التفاعل مع النصوص والمواد الثقافية.  
 
 يجب ملاحظة أن طريقة الاتصال لتعليم اللسان العربي لغير الناطقين بها يمكن أن تكون جزءًا من منهج أو أسلوب تعليمي أو تكتيك مستخدم في العديد من المدارس والمعاهد والمؤسسات التعليمية.


طريقة الاتصال،، لتعليم اللسان العربي، لغير الناطقين بها


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع