مدونة م.م ليلى علي عثمان


سيكولوجية الاطفال وفيروس كورونا

م. م. ليلى علي البرزنجي | Layla Ali Albrznje


04/04/2020 القراءات: 1254  



#سيكولوجية_الاطفال_وفيروس_كورونا
أن الصدق هو المفتاح الصحيح لإجراء محادثة مثمرة مع طفلك حول هذا الفيروس الجديد، فأجب على أسئلته بأمانة دون الخوض في الكثير من التفاصيل، إذا لم تكن مطلوبة ، واشرح ما يحدث ببساطة، فالأطفال الصغار لا يملكون القدرة الأساسية على فهم كيفية انتشار الجراثيم وسيخافون من هذه المعلومات، لذا شبه الأمر بنزلات البرد، وساعده على فهم أنه لن يمرض تلقائيا من الفيروس، وأن هناك أشياء يمكنه القيام بها للبقاء بصحة جيدة، امنح طفلك شعورا بالسيطرة، فإن أفضل الطرق للحفاظ على صحة طفلك في هذا الوقت هي تذكيره بقوته وما في استطاعته عمله من مثل غسيل الأيدي، وتغطية الفم والأنف عند العطس والسعال بالمناديل أو الأكمام وليس اليدين، وعدم لمس الأسطح في الأماكن العامة، واستخدام المطهرات باستمرار، أو فرك اليدين بالكحول لتجنب الإصابة بأي عدوى فيروسية وليست كورونا وحدها، فشعوره بوجود شيء يمكنه فعله تجاه المرض يشعره بأنه أكثر قوة. لن يكون مفيدا للطفل أن تعده بأن كل من حوله في البيت والعائلة والمنطقة سيبقون في مأمن من الإصابة، لأنك لن تعود محل ثقته إذا مرض أحد الجيران، بدلا من ذلك اربط البقاء الآمن بالنظافة واتباع التعليمات، وقل له دوما إنكما ستفعلان سويا كل ما في وسعكما للبقاء بصحة جيدة، وستتابعان الجديد دوما.. اسأل الله أن يديم عليكم الصحة والعافية


سيكولوجية الاطفال


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع