مدونة ايمان جبر جنام


ما هي منصه اريد..مقاله تعريفية

ايمان جبر جنام | Eman Jabur Janam


15/07/2022 القراءات: 743  


منصة أريد (بالإنجليزية: ARID)‏ وتعني بالأنجليزية (arab research id) وهو موقع غير ربحي أسس لتسهيل البحث العلمي في الوطن العربي أو بمعنى أشمل لكل ناطق باللغة العربية سواء من داخل العالم العربي أو خارجه وتدعم منصة أريد arid platform الباحثين لتوثيق مسيرتهم العلمية والبحثية وتسهيل البحث والأرشفة للجميع ويوجد في المنصة مجموعة من الخيارات تتيح لأساتذة الجامعات والباحثين الناطقين باللغة العربية عرض سيرتهم المهنية والأكاديمية بطريقة مدروسة، وتنظم عملية البحث عن أسمائهم في جميع محركات البحث عبر رقم تعريف يحصل عليه فور تسجيله في الموقع، قام بإنشاء المنصة الدكتور سيف السويدي وكان السبب وراء الفكرة عنائه من البحث عن من يشاركه من العرب أو الناطقين بالعربية في بحثه الأكاديمي الجامعي وخصوصا بسبب عدم وجود منصة عربية تسهم في عمل جماعي للباحثين ومعرفتهم ببعض، تم عمل منصة أريد لتجمع كل الباحثين العرب، والفكرة بدأت من سنة 2015 ولاقت إستحسان من الباحثين المشاركين في ثلاث ملتقيات علمية كان أولها في المؤتمر الدولي الأول للإذاعة والتدريب والتنمية البشرية في مايو 2015 ثم في الموسم العلمي للمؤتمرات الدولية في ديسمبر التالي في العاصمة الماليزية كولالمبور وأخيرا في مؤتمر مخطوطات الوثائق التاريخية وافتتحت منصة أريد رسميا في جامعة مالايا الماليزية، وقد جاءت المنصة بعد تهميش واضح للباحثين العرب في المنصات الأجنبية وعدم تصنيفهم وأعتماد مصادرهم كمصادر لها اعتبار في البحوث، بالإضافة لعدم وجود منصة عربية توفر رقما تعريفيا (ID) وخدمات للباحثين وعدم وجود استضافة للملفات الأكاديمية (Repository) في العالم العربي، تمثل منصة أريد مجتمعا معرفيا للباحثين الناطقين باللغة العربية وتوفر إجابات للأسئلة وحل للمشاكل البحثية والإستفسارات لكل من الباحثين لوجود خبرات من باحثين وأساتذة آخريين واجهوا هذه المشاكل وقاموا بحلها، ويسهل ذلك على الجميع، وهو أول مشروع عربي غير ربحي يخدم البحث العلمي بطريقة مواكبة للتطور التقني وهو ما يجعل من الوصول للأبحاث العلمية أمر في متناول يد الجميع، وكلمة أريد تم اختيارها لأنها تعني عدة معاني جميله منها أريد حياه أفضل للإنسان والعالم ويتكون من مقطعين باللغة الإنجليزية وهم (ar) ويعني اختصار كلمة عربي باللغة الأنجليزية و (ID) ويعني المعرف الخاص للباحث، منصة أريد تسمح للباحث وضع شهادته وكيفية الوصول له ولأبحاثه ويوجد بها أيضا ألبوم للصور تمكنه من وضع صور المؤتمرات التي شارك فيها، المنصة تأسست للباحثين والعلماء ويمكن للمستخدم العادي الإستفادة من نتائج البحوث المفيدة للمجتمع، يوفر ذلك في المستقبل القريب قدرة إيجاد الباحثين العرب أو الناطقين باللغة العربية من خلال محركات البحث باسم الباحث، الخطوة التالية التي تتم حاليا هي محاولة إدخال المنصة إلى جميع الجامعات العربية والناطقة بالعربية وسيتم ذلك عن طريق عمل مجموعة من المؤتمرات والندوات داخل الجامعات وتم تأسيس لجنة إستشارية تتكون من مئة وخمسين مستشار حول العالم ليقوموا بتعريف المنصة داخل جامعاتهم وكذلك عالميا، وتساعد منصة أريد بالتوثيق الرسمي لمسيرة أي باحث أكاديمي عربي أو ناطق باللغة العربية ويساعد ذلك في عدم ضياع مجهوده ووجود إثباتات لسبق بحثه العلمي بالتاريخ والوقت والتوثيق الإلكتروني كما تواكب المنصة التطورات التقنية العالمية وخصوصا التقنيات الإلكترونية للشبكة العنكبوتبة لتسهيل التعاون والبحث ووجود مصادر ومراجع بحثية وخاصة للباحثين الناطقين بالعربية، كمثال لِما يمكن أن تقوم به منصة أريد لباحث يعمل بالأبحاث العلمية منذ زمن طويل حيث أنها توفر لهذا الباحث عند بحثه عن إسمه وأبحاثه العلمية في محركات البحث القدرة على التواجد في أوائل نواتج البحث حسب قدراته وأبحاثه المؤثرة والمهمة، على عكس ما يحدث حاليا حيث يمكن أن يتقدم أسماء مشابهة لإسمه في محركات البحث على الرغم من عدم تقديم هذه الأسماء لأبحاث أو فائدة عالمية تذكر وتوفر المنصة قدرات تقنية تسلط الضوء على أبحاث المتميزيين وتجعلها من أوائل الأبحاث عربيا وعالميا في محركات البحث المختلفة فيسهل الوصول لكاتبها ولأبحاثه وتطويرها والتعاون بينه وبين الباحثين عن مشروعاته وأبحاثه وسهولة الاضطلاع على آخر ما قام به، كما يمكن من خلال المنصة تسجيل وتوثيق براءات الاختراع التي يحصل عليها الباحث وستكون موثقة بحيث يصعب التلاعب وسرقة أفكار الأخريين.


منصه اريد ،محرك البحث،توثيق رسمي ،نتائج البحوث


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع


مقاله تعريفيه لمنصه اريد بمناسبة وصول عدد أعضاءها الى 90 الف باحث و عالم و خبير...