مدونة الشيخ : عمرو وفقي فوزي الهواري


الليالي العشر

الشيخ : عمرو وفقي فوزي زكي الهواري | AMR WFKI FAWZI ZAKI ALHAWARY


03/07/2022 القراءات: 1906  


✿ {وليالٍ عشر}

• عن ابن عباسٍ: إنَّ اللياليَ العَشْر التي أقسمَ اللهُ بها، هي ليالي العَشْر الأُوَل من ذي الحِجَّة.

• ثبتَ في صحيح البُخاريِّ عن ابن عباسٍ مرفوعًا: "ما من أيام العمل الصالح أحب إلى الله فيهن من هذه الأيام -يعني عشر ذي الحجة-، قالوا: ولا الجِهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلّا رجُلًا خرجَ بنفسه وماله، ثم لم يَرجِعْ من ذلك بشيءٍ".

• وعن مُجاهدٍ: ليس عملٌ في ليال من ليالي السَّنة أفضلَ منه في ليالي العَشْر، وهي عشرُ مُوسَىٰ التي أتمَّها اللهُ له.

• وعن مَسْرُوقٍ: ليال العَشْر، هي أفضلُ أيام السَّنة.

• وقال أبو عثمان النهدي: كَانَ السَّلَفُ يُعظِّمُونَ ثَلاثَ عَشراتٍ: العَشْرَ الأخِيرَ مِن رَمضان، والعَشْرَ الأَوَّلَ مِن ذِي الحِجَّةِ، والعَشْرَ الأَوَّلَ مِن المحرَّم "

• وقال الإمام الأوزاعي: "بلغنِي أنّ العَمل فِي يَومـ مِن أيام العَشْرِ كقدْرِ غزوةٍ في سبيلِ اللهِ، يُصامُ نهارُهَا ويُحرسُ ليلُهَا، إلّا أنْ يختصَّ امرؤٌ بالشّهادَةِ".

• وقال الحسن البصري: "صِيامُ يَوم مِن العَشْرِ؛ يَعْدِلُ شَهْرَيْن".

• وسُئل شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في الفتاوى الكبرى (٢/ ٤٧٧) عن عشر ذي الحجة، والعشر الأواخر من رمضان، أيهما أفضل؟: «أجاب: أيام عشر ذي الحجة أفضل من أيام العشر من رمضان، والليالي العشر الأواخر من رمضان أفضل من ليالي عشر ذي الحجة». وقال أيضا: «واستيعاب عشر ذي الحجة بالعبادة ليلًا ونهارًا أفضل من جهاد لم يذهب فيه نفسه وماله».

• وقال ابن القيم في مدارجه: ‏«والأفضل في أيام عشر ذي الحجة الإكثار من التعبد لا سيما التكبير والتهليل والتحميد ‏فهو أفضل من الجهاد غير المتعين».

• وقال ابن حجر رحمه الله: والذي يَظْهَرُ أنَّ السَّببَ بامتيازِ عَشْرِ ذِي الحِجَّةِ؛ لِمَكانِ اجْتِمَاعِ أمَّهاتِ العِبادة فيهِ، وهي: الصَّلاة، والصِّيام، والصَّدقة، والحَجُّ، ولا يتأتَّى ذلك في غَيْرِهِ.

• وقال ابن رجب: وأما نوافل عشر ذي الحجة فأفضل من نوافل عشر رمضان، وكذلك فرائض عشر ذي الحجة تضاعف أكثر من مضاعفة فرائض غيره.

• وقال ابن النقيب: "ولوْ رأى في عشرِ ذي الحجةِ شيئًا منَ الأنعامِ فليكبّر".

• وقال ميمون بن مهران: «أدركتُ النَّاسَ وإنَّهم لَيُكبِّرونَ في العَشْرِ، حتَّی کنتُ أشبِّهه بالأمواجِ من كثرتِها»

• وكان عبدُ اللهِ بن عُمر رضيَ اللهُ عنهُما إذا أقبلَت عشرُ ذِي الحِجَّة يمشِي في طُرقات المدِينة يُكبِّرُ، ويُكبِّرُ النّاسُ مِن حوله حتّى تَرتجَّ المدِينة.

• اللهُ أكبَر،
• اللهُ أكبَر، اللهُ أكبَر..
• لا إله إلا الله، الله أكبر
• اللـهُ أكبَـر، وللـهِ الحَـمـد 🍀🌦


قطوف إيمانية


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع