مدونة عبدالحكيم الأنيس


أخطاء المحققين في تراجم الأعلام (2)

د. عبدالحكيم الأنيس | Dr. Abdul Hakeem Alanees


13/12/2022 القراءات: 865  


6. إنارة الفكر بما هو الحق في كيفية الذكر للبقاعي (ت: 885)، تحقيق: سليمان بن مسلم الحرش، مكتبة العبيكان، ط1(1421-2001).
جاء فيه (ص: 92): "ثم قال [أي أبو بكر الحصني المتوفى سنة 829]: وقال الجرجاني: أصح الطرق وأعمرها وأبعدها عن الشبهات اتباع السنة". وترجم المحققُ للجرجاني فقال: "علي بن محمد بن علي المشهور بالشريف الجرجاني متكلم صاحب لغة وأدب من أشهر مؤلفاته التعريفات توفي سنة (816) رحمه الله تعالى". وهذا خطا بني على خطأ، فالصواب: "قال الجوزجاني" وهو أبو علي الحسن بن علي. ذكرَه ونقلَ كلامَه الدشتي في "جامع الورع وقامع البدع"، وابنُ تيمية في "الاستقامة" (1/ 110)، والشاطبي في "الاعتصام" (1/123)، وابنُ المبرد في "جمع الجيوش والدساكر".
7. البرهان في علوم القرآن للزركشي.
جاء في (1/18): "قال أبو الحكم بن برجان في كتاب الإرشاد". وترجم المحقق لابن برجان بترجمة حفيده المتوفى سنة (627). وأبو الحكم بن برجان هو عبدالسلام بن عبدالرحمن بن محمد اللخمي الإشبيلي. وقد توفي سنة (536) ودفن في مراكش. انظر: وفيات الأعيان (4/236)، والبداية والنهاية (12/326)، وتاريخ الخلفاء (ص: 454)، وطبقات المفسرين (ص: 57) وكلاهما للسيوطي، وطبقات المفسرين للداودي (1/306-307)، وكشف الظنون (1/69-70)، وتاريخ التفسير لقاسم القيسي (ص: 74)، والأعلام (4/129)، ومعجم مصنفات القرآن الكريم لعلي شواخ إسحاق (2/108-109). وقد أخطأ طاش كبري زاده في مفتاح السعادة فترجم للمفسر بترجمة حفيده، وهو يعرف بابن برجان أيضًا، وأخطأ حاجي خليفة في تعيين سنة وفاته -دون الاسم- وجعلها سنة (627) -وهي سنة وفاة حفيده- وتابعه مِن بعدهِ الشيخ قاسم القيسي في كتابه "تاريخ التفسير" (ص: 74)، وعلي شواخ، ومحقق "البرهان"، وصبحي الصالح في "مباحث في علوم القرآن" ط4، وآخرون .
8. بهجة العابدين بترجمة حافظ العصر جلال الدين لعبدالقادر الشاذلي (كان حيا سنة 946)، تحقيق: عبدالإله نبهان.
جاء ص (82) في ذكر طبقات شيوخ السيوطي: "والرابعة: من يروي عن أبي زرعة بن العراقي، وابن الجوزي ونحوهما...". وعلق المحقق فقال: "ابن الجوزي: عبدالرحمن بن علي 508-597 سبق ذكره". وهذا خطأ بني على خطأ، والصواب: ابن الجزري المتوفى سنة (833)، وهو من طبقة أبي زرعة المذكور معه المتوفى سنة (826)، وإلا فكيف يروي شيوخ السيوطي عن ابن الجوزي المتوفى في القرن السادس؟.
وهناك مواضع أخرى لا أستقصيها الآن. انظر ص (81. 91. 156. 166. 181. 262. 274. 276. 277).
9. تأنيس المسجونين وتنفيس المحزونين للأديب إدريس بن علي بن الغالي السناني (ت: 1319)، تحقيق: عبدالقادر أحمد عبدالقادر، مجلة آفاق الثقافة والتراث، العدد (41)، صفر (1424)، إبريل (2003).
جاء فيه (187): "وسجن الشيخ الإمام عالم الأدباء وأديب العلماء قاضي الجماعة بفاس أبو الحسن علي بن الشيخ الفقيه النحوي أبي زيد عبدالرحمن بن أحمد بن عمران السلاسي أحد شيوخ اليوسي". وقال المحقق: "لم نجد من ترجم له، ولوالده عبدالرحمن بن محمد (... -1118) ترجمة في سلوة الأنفاس 1/372، واليواقيت الثمينة 1/196، ومعجم المؤلفين 5/177".
قلتُ: للعلم المذكور علي بن عبدالرحمن بن أحمد ترجمة في درة الحجال (3/255)، ونشر المثاني. انظر موسوعة أعلام المغرب (3/1172-1173)، وقد ولد سنة (960)، وتوفي سنة (1018). وقول المحقق: "ولوالده عبدالرحمن بن محمد...الخ" لا يصح، وليس هذا بوالده، لأن المذكور توفي سنة (1118)، بينما توفي علي بن عبدالرحمن سنة (1018)، ثم إن الذي ظنه المحقق والدًا لعلي اسمه: عبدالرحمن بن محمد بن عبدالرحمن بن عمران السلاسي. ووالد علي (المسجون) هو عبدالرحمن بن أحمد بن عمران السلاسي. وقال المحقق على اليوسي: "الحسن بن مسعود بن محمد ... توفي سنة (1102)...".
قلتُ: توفي علي السلاسي سنة (1018)، وولد الحسن هذا سنة (1040) فكيف يكون (علي) شيخًا له؟
10. تبعيد العلماء عن تقريب الأمراء للشيخ علي القاري (ت: 1014)، تحقيق: د. محمد علي المرصفي (دكتوراه فلسفة في التربية، جامعة ويلز، إنجلترا)، عالم الكتب، القاهرة (1990).
قال المؤلف (ص: 124-125): "رواه أبو داود والترمذي وحسَّنه...". وترجم المحقق للترمذي بترجمة الحكيم الترمذي.
وقال المؤلف (ص: 128): "رواه ابن سعد والمروري [كذا، والصواب: المروزي] في العلم". وترجم المحقق لابن سعد بقوله: "هو سهل بن سعد الخزرجي الأنصاري، من بني ساعدة: صحابي، ومن مشاهيرهم من أهل المدينة، عاش نحو مئة سنة. له في كتب الحديث (188) حديثًا. الأعلام 3/143". وهذا خطأ مكشوف، وابن سعد هو صاحب "الطبقات" المعروف.
وقال المؤلف (137): "وعن عطاء قال: قال لي الثوري: احذروا القراء...". وترجم المحقق لعطاء على أنه عطاء بن أبي رباح المولود سنة (27)، المتوفى سنة (114)، وكان لسفيان حين وفاته سبع عشرة سنة، فقد ولد سنة (97)، وتوفي سنة (161).
وذكر المؤلف (ص: 158): "زيد بن ثابت". فقال المحقق: "صحابي... ولد في المدينة ونشأ بمكة. هاجر مع النبي صلى الله عليه وسلم وهو ابن 11 سنة..."!
وقال المؤلف (ص: 165): "قال سهل: الناس كلهم موتى...". وترجم المحقق لسهل على أنه الصحابي "سهل بن سعد الخزرجي" أيضًا! وإنما المقصود سهل بن عبدالله التستري كما في "تنبيه الغافلين بأحاديث سيد الأنبياء والمرسلين" للسمرقندي (ص: 434)، وغيره.
وقال المؤلف (ص: 175): "قال عبدالرحمن بن أبي ليلى" وترجم المحقق لابنه محمد بن عبدالرحمن بن أبي ليلى!
وقال المؤلف (ص: 187): "رواه ابن حجر وعنه الحارث". وقال المحقق: "هو ابن حجر العسقلاني صاحب شرح [كذا] الباري". وهذا خطأ بني على تحريف، والصواب: ابن المحبر.
وقال المؤلف (ص: 189): "رواه الترمذي و[كذا] الحكيم في النوادر...". وترجم له المحقق بترجمة الحافظ محمد بن عيسى صاحب "الجامع"!


أخطاء المحققين. تراجم الأعلام


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع