عنوان المقالة:استراتيجيات تصويب أنماط الفهم الخطأ في العلوم والتربية الإسلامية
الأستاذ الدكتورعبدالرازق مختار محمود | prof Dr/Abdel Razek Mokhtar Mahmoud | 30528
نوع النشر
كتاب
المؤلفون بالعربي
أ.د/ عبدالرازق مختار محمود- أ.د محمد نجيب
الملخص العربي
مقدمة الكتاب: تمثل المفاهيم العلمية والدينية أداة معرفية جيدة؛ لتنمية ما يحمله المتعلم من قيم ومفاهيم تؤدى دورها في تكوين شخصية إسلامية عاملة مؤمنة بخالقها وفاهمة لمقاصد الشريعة ، وما تحمله الألفاظ ودلالاتها وصياغتها في صورة أحكام ، وقواعد ، و حقائق ، ومبادئ شرعية تنظم حياتهم دون خلط ، وتحريف ، كما أن المفاهيم العلمية التي تتعلق بالظواهر الطبيعية والحيوية في الكون تدلل على قدرة الله سبحانه وتعالى ووحدانيته مما يدعم التربية الإسلامية في هذا الشأن. والمفاهيم العلمية والدينية بما تتطلبه من قدرة الفرد على معرفة التعريف الصحيح للمفهوم ، وما يحمله من خواص وما يدل عليه وفهمه فهماً سليماً ، وتطبيقه فى حياته؛ ليكون سلوكاً في أعماله وأقواله وأفعاله بما يساعد المتعلم على الفهم الصحيح ، ويجنبه الحفظ الآلي ، كما أن قيام الفرد بتطبيق المفاهيم العلمية والدينية في جوانب حياته المختلفة يؤدي إلى فهمه لهذه المفاهيم بعمق . كما أن الربط في هذا الكتاب بين المفاهيم العلمية والدينية يأتي من منطلق أن التربية الإسلامية تهدف إلى إعداد الإنسان لعبادة الله وحده ولعمارة الأرض والاستفادة من خيراتها ومن ثم شكر الله وحمده على نعمه، وطاعته وتوحيده بالعبادة وتطبيق شرعه . كما توجه التربية الإسلامية تحقيقاً لهذا الهدف إلى النظر وإعمال الفكر في هذا الكون ثناء وحمداً للمنعم ومحاولة لكشف السنن والأنظمة المحكمة التي تنظم الحياة في هذا الكون بدقة متناهية . و العلوم ومن منطلق أنها تدرس هذا الكون وما فيه تقدم مذهل وآيات عجيبة هي أحق فروع العلم التصاقاً بالتربية الإسلامية ولعل هذا الالتصاق كان مبررا في هذا الكتاب بجانب بعض النقاط الأخرى منها: 1- أن القرآن الكريم اشتمل على ما يقارب (750) سبعمائة وخمسين آية تحث وتدعو إلى إعمال الفكر في هذا الكون وما فيه من مخلوقات مسخرة للإنسان وهذا الكون الذي هو ميدان العلوم الطبيعية . 2- عدم الاعتناء الكافي من علماء التربية قديماً وحديثاً بتوجيه التربية ودعوتها بما يكفي لازدهار العلوم الطبيعية التي هي علوم التفكر والتسخير وتعميق الإيمان في النفوس . 3- ضعف الرابطة بين علماء الدين، وبين علماء الطبيعة في العالم الإسلامي المعاصر من منطلق أن التربية العلمية الإسلامية الصحيحة هي التي تبين للتلاميذ أسرار خلق ودقة الصنع، وتهيئة الكون وما فيه لحياة الإنسان وكل ذلك مما يقوي الإيمان، ويدعمه في النفوس . 4- أن العقيدة، والأخلاق والتربية في الإسلام علوم أساسية ينبغي أن تقوم عليها العلوم الطبيعية في الإسلام . 5- وجود علاقة ترابط وتكامل بين معطيات العلم الحديث وما جاءت به آيات القرآن الكريم بصفة خاصة والتربية الإسلامية بصفة عامة. 6- أن العلوم الطبيعية بالرغم من مظهرها الموضوعي إلا إنها تحمل كثيراً من القيم، والأفكار، والمعتقدات التي توجه تقدم هذه العلوم كما توجه استثمارها وتطبيقاتها . 7- أن منهج التربية الإسلامية يتفق مع منهج العلوم الطبيعية التجريبي في رفض الأسباب الخيالية، والخرافات التي تربط بين بعض الظواهر الطبيعية وبعض الأحداث، وأن ذلك قد يصل حد الإشراك بالله أو يؤدي إليه إذا تطور هذا الاعتقاد إلى حد القول بتأثير بعض الظواهر والمخلوقات في الأحداث . وعلي الرغم من أهمية المفاهيم العلمية والدينية في دروس العلوم والتربية الإسلامية، ومكانتها المميزة في تعليمها؛ فإن نتائج العديد من البحوث والدارسات تؤكد ضعف التلاميذ في بعض هذه المفاهيم ، فضلاً عن كثرة الأخطاء التي تنتشر منذ سنوات تعلمهم الأولي حتى المرحلة الجامعية ، وتؤكد بعض هذه الدراسات وجود أخطاء في فهم المفاهيم العلمية والدينية لدى التلاميذ أدت إلى ضعفهم . وتعود أسباب هذه الأخطاء إلى مصادر عديدة منها ما يتعلق بالمعلم أو المتعلم أو طرق التدريس أو غيرها ، كما أن من أسباب ضعف التلاميذ في استخدام هذه المفاهيم عدم معالجة هذه المفاهيم بما يربطها بالمعني. ومن ناحية أخري فلا يمكن التصور بأن هناك طلاباً قادرين علي مواكبة كل ما يحيط بهم ، وهم يفتقرون إلي المعرفة السليمة للمفاهيم المقدمة لهم، أو يكون لديهم بعض التصورات الخطأ عن تلك المفاهيم التي يدرسونها ، ومن ثَمَّ فإن تعلم المفاهيم العلمية والدينية بأساليب تساعد علي الفهم الصحيح يمثل ضرورة أساسية في تعليم وتعلم العلوم والتربية الإسلامية ، مع الأخذ في الحسبان أهمية تصويب التصورات الخطأ لدى التلاميذ عن تلك المفاهيم ، وفى هذا الصدد فمساعدة التلاميذ على تعلم المفاهيم بصورة سليمة ليس فقط هو المطلوب ؛ بل مساعدتهم أيضاً، على تعديل تصوراتهم الخطأ عن تلك المفاهيم داخل بنيتهم المعرفية. وفى ضوء ما سبق يمكن القول إنه جاء هذا الكتاب ليساعد في تعليم المفاهيم العلمية والدينية ،وكذلك تصويب التصورات الخطأ لدي التلا
تاريخ النشر
01/01/2009
الناشر
دار الفكر العربي
الكلمات المفتاحية
استراتيجيات - أنماط الفهم الخطأ - العلوم - التربية الإسلامية
رجوع