عنوان المقالة:مدى إفادة أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم من مصادر المعلومات الإلكترونية المتاحة على شبكة الانترنت: دراسة ميدانية على جامعة القاهرة فرع بني سويف
أ.د.مها أحمد إبراهيم محمد | Prof.Maha A.Mohamed | 10918
نوع النشر
مجلة علمية
المؤلفون بالعربي
مها أحمد إبراهيم محمد
الملخص العربي
أحدثت شبكة الانترنت ثورة غير مسبوقة فى عالم الحاسبات الآلية ، ووسائط الاتصال الحديثة ، حيث يحلو للبعض تشبيهها بالمكتشفات العلمية المتفردة التى غيرت الوجه الحضارى للمجتمعات الإنسانية. وتعد شبكة الانترنت تمازجاً مثالياً بين إمكانات البث الواسع الانتشار، وآلية تراسل المعلومات والوسيط التفاعلى الذى يتيح تدفق المعلومات عبر الحدود الجغرافية بطريقة تسمح بالتعاون المثمر بين المستفيدين من النظام أفراداً وجماعات فى كافة المجالات العلمية والثقافية والعلمية بصرف النظر عن مواقع تواجدهم في رقعة جغرافية واسعة النطاق، حدودها العالم بأسره. تتركز مشكلة الدراسة فى التعرف على الواقع الفعلى لاستخدام أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم بجامعة بنى سويف لمصادر المعلومات الإلكترونية المتاحة على شبكة الانترنت وقياس اتجاهاتهم ومدى إفادتهم منها وسبل الوصول إليها. وقد قامت الباحثة بتجميع البيانات اللازمة لإجراء الدراسة من خلال توزيع الاستبانة على مفردات العينة خلال هذه الفترة.ونظراً لطبيعة هذه الدراسة ، فقد اتبعت الباحثة المنهج المسحى التحليلى والوصفى و تمثل هذه العينة 031 عضو موزعة على الثمانى الكليات موضوع الدراسة، وقد تم توزيع الاستبانة على مفردات العينة خلال العام الدراسى 2006 م. وبتحليل البيانات لمجتمع الدراسة يمكن تلخيص النتائج التى تمخضت عنها الدراسة نجد ارتفاع نسبة مجتمع الدراسة الذين يستخدمون شبكة الإنترنت، تحتل الخبرة الشخصية المقام الأول فى اكتساب الخبرة فى استخدام شبكة الإنترنت لمجتمع الدراسة ، يليها سؤال أحد الزملاء ، ثم الاستعانة بالمتخصص المتواجد فى مكان استخدام الإنترنت ، وقراءة كتب تعلم كيفية استخدام شبكة الإنترنت ، أما من حصلوا على دورات تدريبية فتأتى نهاية الترتيب. احتل الدخول مباشرة على المواقع المتاحة على شبكة الإنترنت المقام الأول فى الأساليب التى يتبعها مجتمع الدراسة فى البحث على مصادر المعلومات 2% ، ثم محركات البحث بنسبة 21.0 % ، وأخيراً التصفح عبر الأدلة بلغ .. الإلكترونية المتاحة على شبكة الإنترنت بنسبة 3 نسبته 01.2 %، أما بالنسبة لأدوات البحث فاحتلت أداة YAHOO قمة محركات البحث ، يليها GOOGLE ، ثم ALTAVISTA . وأن ما يقرب من نصف مجتمع الدراسة من أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم بجامعة بنى سويف موضوع الدراسة يتعاملون مع مصادر المعلومات الإلكترونية المتاحة على شبكة الإنترنت التى تكون متاحة مجانياً.
تاريخ النشر
01/04/2006
الناشر
مجلة كلية الآداب بني سويف
رقم المجلد
10
رقم العدد
10
ISSN/ISBN
2090-9829
الصفحات
211 - 270
رابط الملف
تحميل (569 مرات التحميل)
الكلمات المفتاحية
مصادر المعلومات الإلكترونية ، شبكة الانترنت ، أعضاء هيئة التدريس ، جامعة القاهرة فرع بني سويف ، جامع
رجوع