عنوان المقالة:الفنّ السّابع كوسيلة حفاظ على التراث الوطني : مثال السّينما التّونسيّة من خلال فيلم حلفاوين لفريد بوغدير The seventh Art As a national heritage preservation medium: Tunisia Case Study through the movie Halfaouine of Farid Boughedir
د. فاتن محمد ريدان | Dr Faten Mohamed RIDENE | 13656
نوع النشر
فصل في كتاب
المؤلفون بالعربي
فاتن ريدان رايسي
المؤلفون بالإنجليزي
Faten Ridene Raissi
الملخص العربي
أخرجت فيلم حلفاوين أوّلا للجمهور التّونسي، لكنّّ في قمّة السّعادة عندما اجده يمكّن شعوبا أخرى من اكتشافنا (Boughedir, 1991) تلخيص منذ مشهد القطار للأخوين لوميار، وصولا للأفلام ثلاثية الابعاد في هذه الأيّام، ظلّ الفنّ السّابع مرآةً عاكسة للعديد من الشّعائر الدّينيّة والطّقوس والعادات والتّقاليد لمختلف الثّقافات. وفضلا عن كون المخرجين يستخدمون أفلامهم كوسيلة تواصل مع الجمهور، فإنّ معظمهم يؤدون ما بوسعهم لجعلها تمثّلات لهويّتهم وأصولهم وعاداتهم، بهدف التعبير بوسائل مادّيّة أو لامادّيّة عن روعة أوطانهم، وإبراز فخرهم بالانتماء لها. ونظرا للانتشار الدولي الذي يمكن ان يحققه شريط سينمائي من خلال المشاركة به في المهرجانات السينمائية والمحافل الدولية، يمكن للمؤلفين أيضا استخدام قطعهم الفنّيّة كحملة سياحيّة للتّعريف ببلدانهم ، سواء من خلال استخدام تشكيلة من الملابس التقليدية التي يرتديها الممثلون أثناء أداءهم لأدوارهم، أو عن طريق اختيار أماكن تصوير متميّزة بهندستها المعماريّة التّاريخيّة التي توحي بالهوية ، أو عبر تصوير بعض الطقوس الدينية أو العادات والتقاليد المميّزة لبلد المخرج. من خلال هذا المقال، وعن طريق دراسة الفيلم التونسي : حلفاوين لفريد بوغدير، سأحاول تحليل إمكانيّة تجسيد الاشرطة السينمائية لهويّة بلد المخرج، مما يجعلها أهلا لتسميتها : الفن السابع كوسيلة حفاظ على التراث الوطني.
الملخص الانجليزي
From the train sequence of the brothers Lumière to the three dimensional movies of nowadays, the seventh art’s masterpieces have never ceased to be a mirror which reflects many rituals, traditions and customs of different international cultures. In addition to being a mean of communication with the audience, most of the filmmakers do their utmost to make their movies into something that represents their identity, their origin and their habits. The directors, through their films, reveal, in tangible or immaterial ways, the glamour of their country and display their pride of belonging to their motherland. By taking into consideration the international propagation, which may be done via a movie, according to its application in international cinema festivals, the directors may also use their masterpieces as a tourism campaign; either through the choice of traditional costumes worn by the performers, or by selecting shooting plans, characterized by historical or identity architecture, or by shooting a religious or customs ritual. Through this essay, and by studying the case of the Tunisian movie Halfaouine, I will try to analyze how the cinema can reflect an identity, making it eligible for the nomination: The Seventh Art as National Heritage Preservation. Key words Tunisian cinema, Halfaouine, Ferid Boughedir, Culture, Heritage Preservation, Ancestral city, Moorish Architecture, Traditional Habits and Clothes
تاريخ النشر
25/11/2016
الناشر
الكلية متعددة الاختصاصات-جامعة ابن زهر-ورزازات-المغرب
رقم المجلد
رقم العدد
ISSN/ISBN
9954389294
رابط DOI
https://doi.org/10.13140/RG.2.2.21157.52968
رابط الملف
تحميل (371 مرات التحميل)
رابط خارجي
https://www.researchgate.net/publication/322683035_The_Seventh_Art_as_a_National_Heritage_Preservation_-_Tunisia_Case_Study_through_the_movie_Halfaouine_of_Ferid_Boughedir
الكلمات المفتاحية
السينما التونسية، حلفاوين، فريد بوغدير، ثقافة، محافظة على التراث، مدينة عتيقة، هندسة زخارف عربية، عادات و تقاليد ، شعائر دينية
رجوع