عنوان المقالة:من أسرار المغايرة في الفاصلة القرآنية (الحذف والزيادة)
عبد الصمد بن أحمد شريفي | CHERIFI ABDESSAMED | 4512
نوع النشر
مجلة علمية
المؤلفون بالعربي
مجلة الفنون والأدب وعلوم الإنسانيات والاجتماع
الملخص العربي
الخلاصة تعددت أوجه الإعجاز في القرآن الكريم، فكلما دققت النظر اهتديت إلى سر جديد إما في بنية كلماته أو جمله وحتى حروفه، قادك ذلك إلى سر جمالي يدل على قدسية هذا القرآن، وشدة تناسقه، قال الله تعالى: ﴿ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا﴾(النساء: 82)، ففي هذا البحث سأحاول الحديث عن جزئية وهي الفاصلة القرآنية وما يطرأ عليها من تغير بالزيادة والحذف: - مقدمة عامة عن الحذف والزيادة في التعبير القرآني. – ما هي الفاصلة القرآنية؟ - نماذج من الحذف في الفاصلة القرآنية مع دلالتها المعنوية. – نماذج من الزيادة في الفاصلة القرآنية مع دلالتها المعنوية. - خاتمة
تاريخ النشر
30/06/2016
الناشر
عبد الصمد شريفي
رابط الملف
تحميل (0 مرات التحميل)
الكلمات المفتاحية
الزيادة، الحذف، الفاصلة القرآنية، التغاير
رجوع