عنوان المقالة:مدينة الموصل في مؤلفات الجغرافيين(ق4-7هـ/10-13م) "دراسة تاريخية- حضارية" The City of Mosul in the works of geographers (4-7 AH / 10-13 AD) "Historical-Cultural study"
أ.د. سعاد هادي حسن الطائي | Prof.Dr.Suaad Hadi Hassan AL-Taai | 15235
نوع النشر
مقال علمي
المؤلفون بالعربي
أ.د. سعاد هادي حسن الطائي
المؤلفون بالإنجليزي
Prof .Dr. Suaad Hadi Hassan Al-Taai
الملخص العربي
احتلت مدينة الموصل العراقية اهمية جغرافية وتاريخية واضحة العيان لدى عدد كبير من الجغرافيين والمؤرخين نظرا لاهميتها الجغرافية والتاريخية ،ولما شهدته ارضها من احداث تاريخية مهمة غيرت الخارطة السياسية لدول عدة. اهتم الجغرافيين بدراسة جغرافية الموصل ومعظمهم جعلوها ضمن جغرافية الجزيرة الفراتية ،وهذا بطبيعة الحال يعود الى طبيعة القوى السياسية الحاكمة في ذلك الوقت واخص بالذكر في العصور الاسلامية المتعاقبة فضلا عن التبعية الادارية للدول او الامارات الاسلامية الحاكمة انذاك. تصدى البحث لاراء عدد مهم من الجغرافيين عن مدينة الموصل ولاسيما ممن عاصروا العصر العباسي وبمراحله المختلفة ،من حيث التسمية والموقع ،واهم ما اتصفت به هذه المدينة من مميزات جغرافية ومناخية ،فضلا عن طبيعة سكانها وابنيتهم وطبيعة ارضهم ،واشرت الى ما اشتهرت به من خيرات وواردات طبيعية جعلتها مكتفية ذاتيا ،فضلا عن اهم القرى والمدن القريبة منها والتي تقع ضمن حدودها .
الملخص الانجليزي
The Iraqi city of Mosul occupied a clear geographical and historical importance for a large number of geographers and historians due to its geographical and historical importance, and because of the important historical events that its lands witnessed that changed the political map of several countries Geographers were interested in studying the geography of Mosul, and most of them made it within the geography of the Euphrates island, and this, of course, is due to the nature of the ruling political forces at that time, especially mentioning in successive Islamic eras, as well as the administrative subordination of the ruling Islamic states or emirates at that time. The research addressed the views of an important number of geographers about the city of Mosul, especially those who lived through the Abbasid era and its various stages, in terms of name and location, and the most important geographical and climatic features of this city, as well as the nature of its inhabitants, their buildings, and the nature of their land, and referred to the goods and imports that it was famous for. Naturalization made it self-sufficient, as well as the most important villages and cities near it, which are within its borders.
تاريخ النشر
29/03/2021
الناشر
مجلة اشراقات تنموية
رقم المجلد
رقم العدد
26
رابط الملف
تحميل (1166 مرات التحميل)
الكلمات المفتاحية
City, Palm, Basra, Institutions, Country
رجوع