عنوان المقالة:إبرام العقود عبر الإنترنت في الشريعة الإسلامية والقانون الماليزي
الأستاذ الدكتور ياسر طرشاني | Prof. Dr. Yasser Tarshany | 23890
نوع النشر
مقال علمي
المؤلفون بالعربي
محمد رزين بن عبد الرزاق، طرشاني، ياسر محمد عبد الرحمن ، قاسم، خالد حمدي عبد الكريم
الملخص العربي
تناول البحث العقود التي تبرم عبر الإنترنت في دولة ماليزيا بدراسة مقاصدية مقارنة بين الشريعة الإسلامية وآراء فقهاء القانون التشريعيين والقانون الماليزي، وذلك لأن العقود من القضايا المتعلقة في الفقه وأصوله، واستجدت مع ظهور العقود التي تبرم عبر الإنترنت فأثارت بذلك تساؤلات حول أحكامها وما هيتها وفروعها وأنواعها وطرائق إبرامها، إضافة إلى المسائل القانونية المتغايرة بحسب الزمان والمكان، ويسعى البحث من خلال الدراسة إلى بيان القانون المعمول به في ماليزيا في العقود المبرمة عبر الإنترنت، إضافة إلى دراسة القانون الماليزي في العقود المبرمة عبر الإنترنت على ضوء الأحكام الشرعية. وقد اعتمد البحث على المنهج الاستقرائي في تقصِّي مفهوم عقد الإنترنت في الشريعة الإسلامية وعند فقهاء القانون الدوليين والقانون المدني الماليزي، وأيضاً، على المنهج التحليلي في دراسة القانون الماليزي وأقوال فقهاء الشريعة وآراء فقهاء القانون الدوليين، إضافة إلى المنهج المقارن في معرفة مدى توافق القانون الماليزي مع الشريعة الإسلامية في تطبيق الأحكام على العقود المبرمة عبر الإنترنت. وقد توصل البحث إلى نتائج وتوصيات منها: صنّف القانون الماليزي العقود التي تبرم عبر الإنترنت من منطلق طرائق إبرام العقد، بينما صنف فقهاء القانون وفقهاء الشريعة عقود الإنترنت من منظور السلعة. وأيضاً؛ حدد القانون الماليزي سناً قانونياً للبلوغ بينما فقهاء الشريعة اكتفوا بلفظة البلوغ دون بيان سن محدد له، وأعطى القانون الماليزي لمجلس العقد فترة زمنية يتم من خلالها الإيجاب والقبول بينما نجد أن الشريعة وفقهاء القانون قالوا بأن مجلس العقد ينقضي بمجرد افتراق العاقدين.
تاريخ النشر
01/01/2022
الناشر
مجلة القناطر، ماليزيا
رقم المجلد
25
رقم العدد
1
ISSN/ISBN
eISSN: 2289-9944
الصفحات
126-178
رابط خارجي
https://al-qanatir.com/aq/article/view/308/240
الكلمات المفتاحية
العقود المبرمة عبر الإنترنت، الشريعة الإسلامية، القانون الماليزي
رجوع