مدونة داليا محمد شافع


كيفية التعامل بعد الطلاق وما يجب فعله

داليا محمد شافع | Dalia mohamed shafee


26/04/2020 القراءات: 1615  


يشمل علاج الطلاق مساعدة الزوجين اللذين قررا إنهاء علاقاتهما علي إيجاد بدائل مثل الإقلال من مشاكل التوافق بينهما والمناقشة الموضوعية والمنطقية للانفصال بطريقة صحيحة والتركيز علي مفهوم رعاية الأطفال وتربيتهم بعد الطلاق والحد من الصراع بين الوالدين وآثار ذلك على الأطفال، كما يتعامل الممارس بهذا العلاج مع الأوجه القانونية للانفصال مثل تقسيم الممتلكات ورعاية الأطفال وتغيير في القوانين والإجراءات المتعلقة بالطلاق للعمل علي خفض التكاليف المرتبطة بالتفكك الأسري والطلاق، كما يتضمن علاج الطلاق تعليم الناس إدارة علاقاتهم مع الزوج أو الزوجة السابقة والتكيف مع نمط الحياة الجديدة, ويتحقق ذلك من خلال الآتى:
1- إنشاء مراكز نفسية واجتماعية لفحص طلبات الزواج أو الطلاق ودراستها من خلال المتخصصين نفسياً واجتماعياً وطبياً.
2- إنشاء عيادة استشارية للاستشارات الأسرية, ويستعان بمتخصصين اجتماعيين ونفسيين في محاولة لتحديد المشكلات وتقديم النصح والعمل على التوافق بين الأطراف.
3- العمل بنتائج المكاتب الصحية للكشف عن الراغبين في الزواج قبل عقده.
4- العمل بقانون رفع سن الزواج بالنسبة للجنسين، حيث أن كثير من حالات الطلاق ترجع إلى صغر سن الزوجين وعدم إدراكهم للحياة الزوجية وتقدير مسئوليتها.
5- مساعدة أجهزة الإعلام في نشر الوعي الزواجي وتنوير الأذهان من خلال تخصيص برامج تلفازية جادة تعرض مبادئ ومناهج التربية الزواجية.
6- الأخذ ببرامج إعداد الشباب للحياة الزوجية من خلال إنشاء البرامج الدراسية الخاصة بالتعليم الزواجي في الكليات الجامعية والمدارس الثانوية والمتضمنة للقيم والأخلاقيات المتصلة بالحياة الأسرية.
7- إعداد مجموعة من الأبحاث الميدانية التي تغطي أهم مشكلات الأسرة المصرية ووضع الحلول لتلك المشكلات والعمل علي نشر تلك الحلول.
8- إنشاء مركز تنفيذي لمتابعة نتائج الدراسات العلمية الميدانية التي تناولت المشكلات الأسرية عامة ومشكلة الطلاق خاصة, والأستفادة من نتائجها والعمل علي تنفيذ ما أوصت به.
9- إنشاء مراكز عديدة في جمعيات تنمية المجتمع, تقوم بدورها في الإرشاد الزواجي للشباب قبل وبعد الزواج بطريقة مستمرة, من خلال عقد دورات تدريبية للشباب.
10- تقديم الإرشاد الزواجي حتى بعد وقوع الطلاق والانفصال بهدف تحويل خبرة الطلاق من حالة مؤلمة إلي خبرة مفيدة لعدم تكرار الأخطاء ودخول الحياة الجديدة برغبة صادقة في التوافق, وحل مشكلة الرعاية للأطفال ثمرة هذا الزواج الذي فشل.
11- إنشاء وحدات للبحث خاصة بالأسرة في الجامعات.


الطلاق الأساليب النفسية الأساليب القانونية


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع