مدونة عبدالحكيم الأنيس


سؤال وجواب في الوتس اب (39)

د. عبدالحكيم الأنيس | Dr. Abdul Hakeem Alanees


13/10/2023 القراءات: 389  


السؤال (442):
أين أجد مراسلات الشيخ راغب الطباخ؟ وهل هنا مَن له إلمام جيد بالموضوع؟
الجواب:
كانت الرسائل عند ابنه يحيى، وكان لا يسمح بها، وقد توفي -رحمه الله- ولم ينشرها. وربما توجد أو يوجد خبرها عند الشيخ نور الدين طالب.
والشيخ مجد مكي أخرج: (مقالات العلامة المؤرخ المحدث محمد راغب الطباخ وبحوثه في التاريخ والتراث والأدب والتراجم ومقدمات الكتب التي حققها) في جزأين.
***
السؤال (443):
سيدي عذرًا منكم على هذا السؤال، ولكني لما قرأتُ مقالكم الذي ذكرتم فيه قصائد السيوطي في الحياة الخاصة تذكرتُ كتابًا يُنسب للإمام السيوطي يخص هذا الموضوع، وبعضُهم يبطل نسبتَه له ويقول: ننزه الإمام السيوطي عن مثل هذه التآليف. فهل ثبت عندكم نسبته للإمام السيوطي؟
الجواب:
نعم.
***
السؤال (444):
شيخي: هل صدر لجنابكم ثبت؟
الجواب:
لا لم يصدر .
***
السؤال (445):
أستاذي: رأيت التواصل معكم قصد الاستفسار عن ترجمة أحد علماء حلب "سليمان بن أحمد الكليسي" المدرّس في المدرسة الصلاحية والشعبانية.
أرغب بتحقيق رسائله في التفسير ولكني لم أعثر على ترجمته. لذلك أردتُّ التواصل معكم باعتبار أنكم من خريجي هذه المدرسة في حلب. فألتمسُ مساعدتكم في شأن ترجمة هذا العالم. بارك الله فيكم. محبكم ... تركيا.
الجواب:
لم أقف له على ترجمة، وله ذكرٌ في ترجمة تلميذه الشيخ عبدالله بن محمد العقاد الحلبي الشافعي (المولود سنة 1165 المتوفى بعد سنة 1205)،
قال البيطار في ترجمة الشيخ العقاد المذكور في كتابه "حلية البشر في تاريخ القرن الثالث عشر" (ص947):
"قرأ وسمع وأخذ الفنون المتنوعة عن كثيرٍ من السادة المشايخ في المدة الطويلة، منهم والدُه وجلُّ انتفاعه به وعليه، .... وأبو داود سليمان بن أحمد ‌الكليسي المفتي".
وعرفنا من هذا أنه من رجال القرن الثاني عشر، وأنه صار مفتيًا، وقد نظرتُ -فيما نظرت- "إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء" للشيخ راغب الطباخ فلم أر له فيه ترجمة.
ولينظر: "تاريخ الإفتاء في حلب الشهباء" للأستاذ محمد عدنان كاتبي، فلعل له ذكرًا فيه، هذا إذا كان عملَ بالإفتاء في حلب.
أما المدرسة الشعبانية فقد درستُ فيها ثلاث سنوات فقط.
ولم يُكتب تاريخٌ مفصلٌ لهذه المدرسة إلى اليوم، وهناك مقال عنها لمحمد بيبي، وليس للكليسي ذكرٌ فيه.
***
السؤال (446):
تحصلتُ على مخطوط "شرح المنظومة البيقونية"، بحسب رواق الشوام بالأزهر يقول هي لـ (محمد أبن أحمد الفيشي المالكي)، وفي مطلع شرحه يقول: "أنا الفقير إلى الله محمد بن أحمد الفيشي الشافعي"، والرواق يقول: (للمالكي)، والمالكي مات قبل البيقوني، فيستحيل أن يكون للمالكي، فأين أجد ترجمة لـ (محمد بن أحمد الشافعي)؟
الجواب:
لم أقف لـ (محمد بن أحمد الفيشي الشافعي) على ترجمة، ولم أر لشرحه ذكرًا في "جامع الشروح والحواشي" للأستاذ عبدالله الحبشي، الطبعة الثانية في أبو ظبي (1/579 - 584)، ولا في مقدمة الشيخ أبي شعبة محمد بن أحمد زغير لشرحه "التعليقات السنية على المنظومة البيقونية" وقد ذَكَرَ جملة من الشروح.
اقرأ الشرحَ كاملًا لعلك تقف فيه على ما يُلقي الضوء على مؤلِّفه. وانظرْ شروح "البيقونية" عسى أن تجد مَنْ ذكرَه أو نقلَ عنه. وانظر "جامع الشروح والحواشي" (طبعة دار المنهاج) كذلك.
ثم هل للشرح قيمةٌ تستدعي التعب؟
***
السؤال (447):
شيخنا الفاضل: سمعتُ منك بأحد المجالس ثلاثة أبيات بدايتها:
أسيرُ خلفَ رِكابِ القومِ ذا عَرَجٍ ... مؤمِّلا جَبْرَ ما لاقَيتُ مِن عِوَجِ
مَن قائل هذه الأبيات؟ وإذا أمكن بأي كتابٍ قيلت؟
الجواب:
وردتْ في عدد من الكتب، منها:
• الفتوحات الوهبية بشرح الأربعين النووية للشيخ إبراهيم بن مرعي بن عطية الشبرخيتي المالكي (ت: ١١٠٦). قال في مقدمة كتابه (ص: 2): "عنَّ لي أن أكتب عليه شرحًا، متمثلًا بقول القائل:
أسيرُ خلف ركاب النُّجب ذا عرجِ ... مؤملًا جبرَ ما لاقيتُ مِنْ عوجِ
فإنْ لحقتُ بهم مِنْ بعد ما سبقوا ... فكم لربِّ السما في الناس مِنْ فرجِ
وإنْ ضللتْ بقفر الأرض منقطعًا ... فما على عرجٍ في ذاك مِنْ حرجِ". انتهى مصححًا.
• نور الأبصار في مناقب آل النبي المختار صلى الله عليه وسلم للشيخ مؤمن الشبلنجي، وقد ألّفه سنة (1290).
• منار السبيل في شرح الدليل للشيخ ابن ضويان، إبراهيم بن محمد بن سالم (ت: ١٣٥٣)، (1/ 4).
• شجرة النور الزكية في طبقات المالكية للشيخ محمد بن محمد مخلوف (ت: ١٣٦٠)، (1/ 630).
وثَم اختلاف يسير في بعض الألفاظ، ولم ينسبها أحدٌ منهم إلى قائل معين.
***
السؤال (448):
عسى شيخنا في تمام الصحة.
جاء في "كشف الظنون" (7 / 238) من طبعة مؤسسة الفرقان، في ذكر شُراح منظومة النسفي: "ولأبي الحسن علي بن محمد بن علي شرحٌ سمَّاه بـ (الموجز). ذكرَه ‌ابنُ ‌الجوي". فهل مرَّ بكم هذا الاسم: ابن الجوي؟
الجواب:
نعم، والمقصود الشيخ جوي زاده (ت: 954)، وله ذكرٌ في "كشف الظنون" في عدة مواضع، وله ترجمة في "الشقائق النعمانية" (ص: 265)، و"سلم الوصول إلى طبقات الفحول" (3 / 109)، -وانظر: (1 / 248) منه-. و"الكواكب السائرة" للغزي (2/27).
وجاء قولُ حاجي خليفة: "ذكره ابن الجوي" في "كشف الظنون" الطبعة التركية (2/ 1867): "ذكرَه ابنُ الجوزي". وهو تحريف.
مِنْ جانب آخر: قد تحرف "ابن الجوزي" إلى "ابن الجوي" في غير موضع.
تنبيه: جاء في "كشف الظنون" ط الفرقان (2/422): "التحفة الهادية في اللغة لمحمد بن حاجي إلياس". ووضع المحققان له ترجمة جوي زاده فقالا: "هو محيي الدين محمد بن إلياس بن حاجي عمر الرومي المتوفى سنة 954. ترجمته في سلم الوصول 3/109".
أقول: التحفة الهادية لمحمد بن حاجي إلياس.
وأمّا جوي زاده فهو محمد بن إلياس بن حاجي عمر، فيبدو أن الكتاب المذكور ليس له. وعلى هذا تحذف الترجمة هذه من الحاشية.
وجاء في ترجمته في "الشقائق النعمانية" (ص: 266): "له بعض تعليقاتٍ على الكتب إلا أنها لم تشتهر بين الناس".
وقد ترجم المحققان لجوي زاده في حاشيةٍ في (4 / 70).
***


أسئلة وأجوبة


يجب تسجيل الدخول للمشاركة في اثراء الموضوع